خواطر :
ربي ها أنت ترى مكاني و تسمع كلامي و أنت أعلم من عبادك بحالي ربي شكواي لك لا لأحد من خلقك فاقبلني في رحابك في هذه الساعة المباركه.   (أحمد المغازى كمال) . ابتعادُنا عن الناس فرصةٌ جيدة ونقية تُمكِّـننا من أن نعرفَ مَـن منهم يستحقُّ أن نعودَ إليه بشوق , ومَـن منهم فراقُـه راحةٌ لنا .   (عبد الحميد رميته) . 

تسجيل الدخول عن طريق الفيسبوك

تسجيل الدخول عن طريق تويتر

تابعنا على تويتر

المتواجدون الآن
24 عدد الزوار حاليا

معلومات الكاتب: الشيخ حمبوب

  • الشيخ حمبوب الشيخ حمبوب
    البلد: موريتانيا
    تاريخ الإشتراك: 2012-04-12
    عدد المشاهدات: 0 عدد المقالات: 0 عدد التصويتات: 0
    كاتب جديد

:. نبذة عن الكاتب

  لا يوجد معلومات

:. أخر مقالات الكاتب » جميع مقالات الشيخ حمبوب

  عذرا، لا يوجد مقالات للعرض.