خواطر :
ماخطرتش على بالك يوم تسأل عنى ... وعنيه مجافيها النوم يا مسهرنى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

معلومات الكاتب: oussama

  • oussama oussama
    البلد: الجزائر
    تاريخ الإشتراك: 2016-07-26
    عدد المشاهدات: 231 عدد المقالات: 6 عدد التصويتات: 13
    كاتب جديد

:. نبذة عن الكاتب  تابع مقالات الكاتب على موقعك

  لا يوجد معلومات

:. أخر مقالات الكاتب » جميع مقالات oussama

  1. المدخن النحيف الذي قاد الانتر و ايطاليا الى المجد الاسطورة ” جوزيبي مياتزا ”
    بواسطة: oussama بتاريخ: 2016-08-23

    من تقديم@oussama khelifati اليوم ليس عادي بلنسبة لانصار الانتر و محبي ايطاليا يصادف اليوم 23 اوت 1910 ميلاد ايقونة هجوم ايطاليا جوزيبي ميانزا دعونا نتعرف اكثر على الفتى المشاكس .. ولد بحي بورتا في..

  2. الحصان الاسود الذي اتى من المجهول .. نيروفيردي يوم بعد يوم الى القمة ..
    بواسطة: oussama بتاريخ: 2016-08-19

    بقلم .. Oussama Khelifati نادي ساسولو كل من يتابع الكالتشيو يعرف جيدا ان هاذا الحصان الذي كان غائبا عن ساحات القتال و السباق لمدة طويلة و لما تحصل على فارس ذكي يحسن التسير و مجموعة قوية تحسن التدبير انطلق و ابهر الج..

  3. بين الماضي و الحاضر .. بين برلسكوني و الصينيين
    بواسطة: oussama بتاريخ: 2016-08-05

    بقلم Oussama Khelifati منقسم بين وجهين لعالمين .. وجه عالم سعيد و سرور يعلو جبهتي بسبب استثمار الصنيين بشكل رسمي في ميلان و نتطلع لنهاية فترة كانت عصيبة علينا نحن ال..

  4. بين عالم المخدرات .. و عالم الرياضة .. اختار جنوى ..
    بواسطة: oussama بتاريخ: 2016-08-01

    بقلم Khelifati Oussama لطالما كان رؤساء الاندية الايطاليا جزء من اللعبة التي لطالما احببناها لكل منهم اسلوبه و لكل منهم طريقته و قصته الخاصة و لكنهم جميعا يشتركون في حب الظهور و حب السطوة و التملك ... مقالتنا اليوم س..

  5. بين عالم المخدرات .. و عالم الرياضة .. اختار جنوى ..
    بواسطة: oussama بتاريخ: 2016-07-31

    بقلم Khelifati Oussama لطالما كان رؤساء الاندية الايطاليا جزء من اللعبة التي لطالما احببناها لكل منهم اسلوبه و لكل منهم طريقته و قصته الخاصة و لكنهم جميعا يشتركون في حب الظهور و حب السطوة و التملك ... مقالتنا اليوم س..

  6. اساطير الوفاء
    بواسطة: oussama بتاريخ: 2016-07-26

    فى ظل عالم الاحتراف بين قوسين الذى نعيش فيه ف من النادر أن تجد لاعب يحتفظ بانتماءه و عشقه لفريق معين ، و استمراره به لسنوات طويلة رافض كل العروض المغرية و الاموال الطائلة التي تسمح له بلعيش ا ..