]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الجمال

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-03-18 ، الوقت: 09:25:33
  • تقييم المقالة:

مرآتي من احلى واحدة في الدنيا؟ هكذا يسأل النساء ؟وفي غابر الأزمان .....أما اليوم لا مجال للسؤال ....

مراكز التجميل والشفط واللفط والوشم والوصل والخ كثيرة تراهن متشابهات أنوف دقيقة ووجوه بلاستيكية ورموش اصطناعية وشعر مستشقر وشفاه مدلوقة وخدود منفوخة ....والتنورة قصيرة والقميص مفتوحة......

انه جمال بعض النساء في هذا الزمان ......متصابيات مصطنعات جامدات كاسيات عاريات........

من المسؤل ياترى النساء ام الرجال؟

في لبنان تغير مفهوم الجمال صار عبارة عن غرفة عمليات لتكبير ولتصغير ولقص ولنزع وللصق ويارب تستر على الحريم.....

حتى اننا صرنا نغار من أزياء امهاتنا ومن غطاء رأس جداتنا وآخ من نون النسوة ومن واو الجماعة ......

رحماك ربي وعفوك ورضاك لقد بتنا نرى أشباه دمى  متحركة وأعواد أخشاب مزينة وملونة ومزركشة والجمال الجمال الروحي ولى الى التاريخ وصار من الذكريات....

وحتى الجمال المعنوي تشوه وطغى الجمال المادي عليه وهكذا يجب علينا ان نغلق مراكز البشاعة التي تهزأ من عقول النساء...يا أخواتي لماذا لا نتقبل مرور الزمن على أجسادنا ونتقبله على عقولنا لابأس بالشعر الأبيض وببعض التجاعيد وبانحناء الظهر فلكل عمر نصيب من الجمال فقط القضية هي القناعة بما نحن عليه ومهما كان عمرنا يكفي أن الله أكرمنا وأهدانا نعمة الحياة.....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق