]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أينشتين وقضية الإيمان

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-03-17 ، الوقت: 20:15:03
  • تقييم المقالة:

في مقالاتي الست السابقة تناولت الإعجاز العلمي في القرآن من خلال ظواهر كونية تحدث عنها القرآن العظيم ..وأثبتها العلم الحديث وقد إخترت أن أكتب في هذا المقال عن قضية الإيمان بالله عند أكثر علماء الأرض علما بالكون وظواهره ..أينشتين ...لأن البعض يعتقد خطأ بأن العلماء إذا تعمقوا في علوم الطبيعة إبتعدوا عن الإيمان .....لننظر الي ماقاله أكثر العلماء علما .....يقول إن الشعور الديني الذي يستشعره الباحث في الكون هو أقوي حافز علي البحث العلمي وأنبل حافز ...ويقول أيضا ..إن ديني هو إعجابي في تواضع بتلك الروح السامية التي لا حد لها تلك التي تتراءي في التفاصيل الصغيرة القليلة التي تستطيع إدراكها عقولنا الضعيفة العاجزة ..وهو إيماني العاطفي العميق بوجود قدرة عاقلة مهيمنة تتراءي حيثما نظرنا ...في هذا الكون المعجز للأفهام ....إن هذا الإيمان يؤلف عندي معني الله ...

هل رأيتم أكبر العلماء علما في الكون وظواهره... إلاما قاده العلم لقد قاده  الي إدراك أن هذا الكون يدبر أموره قادر ومهيمن ومسيطر وإن عقول البشر الضعيفة العاجزة مهما تأملت وبحثت في منظومة الكون فستصل الي خالقه... الله ...

وصدق الله العظيم القائل في كتابه الكريم ...إنما يخشي الله من عباده العلماء ......

كلما تعمق الباحث في العلم ووصل الي أعلي درجاته فإنه يصل الي الإيمان بالله ...لا أريد أن أطيل في هذا المقال ..

أسأل الله تعالي أن يجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه ....وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق