]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لــدغة الجمــــال

بواسطة: جمال العطار  |  بتاريخ: 2012-03-15 ، الوقت: 23:34:43
  • تقييم المقالة:


 

                                لـــــدغة الجمال

 

 

جميلة سُــبحانَ خالقها .صَــورها فأبـدع                                      

 

                                       وزادت جَمالها بِجمال تجملا جمالا أروع

 

عَشقتها بحقٍ فأنـتبـذتْ مكاناً خيرَ مـرتع                                      

 

                                        بين الضلوع والقلب آمنةً يا لهُ من مضجع

 

وا أســفاه وآهٍ فَجعتْ فؤادي فماذا اصنع؟                                     

 

                                      عَزفتْ عن مرتعي ومضجعي وهذا المَهْجَع

 

أتدري مَنْ تكون ؟ أيها العاشق المتطلع؟                                      

 

                                       هي شمعة روحي أخبرتكَ عنها فهلْ تتوقع؟

 

أحببتها حُبا لامثيلَ لهُ ! فهل لهذا تترفع؟                                       

 

                                        وأعلنت عِشـقي لا أبالي فليسمع إبن المقفع

 

أصابتْ سِـهامُها قلـباً ساكناً بهواها ترعرع                                      

 

                                          فَلَمْ تنعى بقتلي مَضت حينما الضلع تصدع

 

أتحسبها عُمرا على عَـرش الجمال تتربع؟                                     

 

                                           أسال الوردَ كمْ زهى بلونهِ يذبل بعدما أينع

  

 

مع تحيات

جمــــال العطار

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق