]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما قال الفتى في صحوه

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-03-14 ، الوقت: 21:24:48
  • تقييم المقالة:

 

مسكونة بالسحر دوما ... يرفضك اليقين 

مالي لا أراني  في سحرك ...

أغيبا تاهت ملامحي .... 

أم أنك ....  مازلت تكذبين ؟

تغيب عني العين في تفاصيل المدى 

غيما ؟

أم أنها  مرايا الروح تغلبها الظنون ؟

---------------------------- 

هل غابت صورتي في غيك .. 

أم أنك في صورتي تغيبين ؟ 

أليس عشقا ما كان فينا أو هوى 

أم أنك مرآتي ... لا تعشقين ؟!

-----------------------------

مرآتي هل أخشى منك ملامحي 

أم أنك ... من ملامحي ترتعدين ؟

هو حضور ... لا تصدقه المرايا 

أم غياب ... لا يصدقه الغرور ؟!

------------------------------

أقول ما قال الفتى في صحوه 

هو غياب ... يقتفي أثر الحضور !!

-----------------------------  

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق