]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إنّ كيدكنّ عظيم؟؟؟؟

بواسطة: أسماء  |  بتاريخ: 2012-03-14 ، الوقت: 11:10:09
  • تقييم المقالة:

أكتب مقالي هذا ردّا على مقال ذكر الآية " إنّ كيدكنّ عظيم" من سورة يوسف.

حيث قد قارن المقال بين هذه الآية و بين قوله تعالى في سورة النّساء " إنّ كيد الشيطان كان ضعيفا"

و هذا يعني انّ كيد النّساء أعظم من كيد الشّيطان!!!!!!!!!!!!

لا أصدّق كيف يمكن لأحد أن يقول أنّ النّساء أعظم كيدا من الشّيطان...بل لا أتصوّر كيف يسمح احد لنفسه أن يقول هذا عن الإنسان الّذي كرّمه الله..

لا شكّ و أنّ بعض العلماء قد وقعوا في خطأ تفسير الآية و هو خطأ فادح ..

أوّلا و أهمّ ما يمكن قوله هو انّ عبارة "إنّ كيدكنّ عظيم" قيلت على لسان العزيز و ليست من كلام الله عزّ و جلّ إنّما ذكرت في السّورة لانّها تحكي أحداث ما حصل مع سيّدنا يوسف عليه السّلام...

و هذا وحده كاف لنعلم أنّ الله ما كان ليقول للنّساء إنّ كيدكنّ عظيم و لا يمكن أن نطلق حكما عامّا بعبارة قيلت على لسان بشر..

أمّا آية " إنّ كيد الشّيطان كان ضعيفا" فهي بعيدة كلّ البعد لنقارنها مع الآية في سورة يوسف ثمّ نستنتج أنّ كيد الشّيطان أضعف من كيد النّساء!!

"الّذين آمنوا يقاتلون في سبيل الله  و الّذين كفروا يقاتلون في سبيل الطّاغوت فقاتلوا أولياء الشّيطان ..إنّ كيد الشيطان كان ضعيفا"

ما ذكره ابن كثير في تفسيره  لهذه الآية هو :

المؤمنون يقاتلون في طاعة الله و رضوانه و الكافرون يقاتلون في طاعة الشّيطان ..ثمّ هيج تعالى المؤمنين على قتال أعدائه بقوله: " فقاتلوا أولياء الشّيطان ..إنّ كيد الشّيطان كان ضعيفا"

و هذا يدلّ على أنّ كيد الشّيطان ضعيف أمام قلب مؤمن توكّل على ربّه..

من ناحية اخرى لم أجد في تفسير ابن كثير ما يفصّل في الآية" إنّ كيدكنّ عظيم" و لو كان هناك من احاديث أو أقويل عنها لكان ذكرها في تفسيره..

إذن فمن الخطأ أن نقارن بين الآيتين لنقول أنّ كيد الشّيطان أضعف من كيد النّساء فهي إهانة للجنس البشري كما هو خطأ فادح أن ننسب هذا القول على النّساء لله عزّ و جلّ.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عبد الرحمن | 2012-04-05
    ان كيدكن عظيم موجهة لهن لنساء معينات الذين كادوا لسيدنا يوسف وليس المقصود منها الجنس لم يعممهاا العزيز وانما قالها في نساء محددين لم يقل ان كيد النساء عظيم او ان كيدكن عظيم جنس او معشر النساء
  • الشامخ | 2012-03-14
    قيلت هذه الكلمة حسب التفاسير على لسان ملك مصر (العزيز)، وهي أشبه بما قاله فرعون في شأن موسى كما جاء في هذه الآية من سورة الأعراف :  " قَالَ الْمَلأُ مِن قَوْمِ فِرْعَوْنَ إِنَّ هَـذَا لَسَاحِرٌ عَلِيمٌ ) الأعراف109 هنا قول فرعون كقول العزيز لا يعتد بهما لأنهما ليس من قوله تعالى، فموسى لم يكن ساحرا، والمرأة لم يكن كيدها عظيما، وإنما قالها العزيز على سبيل المجاز فقط . ولا سبيل لمقارنة كيد المرأة بكيد الشيطان، 
    لأن كلمة كيد يراد بها كل عمل ماكر. فإخوة يوسف كان مكرهم أعظم من مكر امرأة العزيز   
    {قَالَ يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْداً إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوٌّ مُّبِينٌ }يوسف5
     ....... أراكِ تدافعين عن كل ما لصق بالمرأة من سلبيات باستماتة.  
             أشكرك موضوع قيم. 

    • أسماء | 2012-03-14
      شكرا لمرورك..
      في الواقع أنا بالفعل أدافع بشراسة إن أردت القول لكنّني لستُ مخطئة...لديّ حافزان:
      أنا فتاة خلقني الله و لا أقبل لأحد أن يرسل أحكاما ظالمة بحقّي..
      كما أنّه من طبيعتي أن ادافع عن الحقّ و خاصّة لو كان فهما خاطئا للإسلام ..
      تحيّاتي لك.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق