]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحب الكادب ام حب صادق

بواسطة: Goutani Tayeb  |  بتاريخ: 2012-03-13 ، الوقت: 17:05:54
  • تقييم المقالة:

كانت تراقبه من بعيدا كلما سمحت لها الفرصة لزيارة صديقتها الحميمة لتخفف من عزلتها  وهو كان يعمل مع ابيه في مزرعة تجاور مزرعة ابيها  ومع الأيام ازداد حبها له  فلقد كان وسيما جداب  فقررت ان تقترب منه اكتر وصارت في

طريقها لزيارت صديقتها  تسأله ان كانت في البيت وعن احوله واحوالها فلم يكن يهدأ لها بال حتي تراه  فقد اسرها حبا

فلم يكن في وسعها الي ان تفترب منه كلما زارت اخته فتبادله الحديت  وكان كتيرا ما يمازحها ويقص عليها نكتا تظحكها

فلق شعر بحبها له فصار يغزلها من حين الي اخر وكان يفطر قلبها كلما دكر لها بأنه سيدهب لزيارة عمه في المدينة حيت

كانت تبكي عندما يودعها فبل رحيله , و كان يأكد لها بأنه سيقتل كل من يحول الأقتراب منها معبرا عن شدت حبه لها الي

درجة الغيرة وكان كتيرا ما يقلقها عيابه  و تحترق شوقا لعودته  , ومرت الأيام  الي ان جأ يوما اخبرها فيه بأ،ه داهب الي

المدينة عند عمه التري ليعمل عنه بطلب منه فلقد استحسن الغيش هناك فكانت لها الفاجعة  فأخد يمسح دموعها مأكدا لها

عودته ليأخدها معه هناك مخففا عنها حزنها , ومرت الأيام وشعرت بحملها  فانظم الخوف الي حزنها فقررت ان تدهب

الي المدينة لتبحت عن محبوبها  ليكون الفرج في لقائه  ولكن عبتا لم تكن المدينة صغيرة حتي تجده بسهولة فهتدت الي

طريقة علها تكون مفتاح لقائهابه و كدا تأمن رزقها فجلست فيمدخل السوق تتسول وتدعو للمحسنين  وكان هدا سوقا

رئسي مامن احد في المدينة الي ويقصده ولكن دون جدوي قمحبوبها قد اختفي , ومرت الأيام الي ان جائها المخاض

فحملها احد المحسنين الي المستشفي ووضعت مولودا طفلآ  و ابت الي ان يكون معها  عندا خروجها من المستشفيوان

دالك صيفا  وكانت تتسول  قرب مدخل السوق و ابنها في حجرها مستعطفة المحسنين وكنا كتيرا ما يتساألوا فيما بينهم

كيف يكون لهدا الجمال هده الواقعة ,  الي ان جأ يوما قجتمع الناس حولها حيت كانت جتة متجمدة تحت جسر من جسور المدينة مع ابنها وكان دلك

شتأ وحملوها الي المغسلة في المستشفي حيت اجهشت المغسلة  بالبكأ عندا فصلت ابنا الرقيق من صدرها و هي تعلم

ان امه كانت جاهدة تحاول ان تدفأه بصدرها الرحب ,

اما هو فلقد غاب دكره فهانك من قال بأنه تزوج من ابنة غمه و هناك منفال بأنه مرض فمات وكترت الأحاديت !!!

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق