]]>
خواطر :
ربي ها أنت ترى مكاني و تسمع كلامي و أنت أعلم من عبادك بحالي ربي شكواي لك لا لأحد من خلقك فاقبلني في رحابك في هذه الساعة المباركه.   (أحمد المغازى كمال) . ابتعادُنا عن الناس فرصةٌ جيدة ونقية تُمكِّـننا من أن نعرفَ مَـن منهم يستحقُّ أن نعودَ إليه بشوق , ومَـن منهم فراقُـه راحةٌ لنا .   (عبد الحميد رميته) . 

تسجيل الدخول عن طريق الفيسبوك

تسجيل الدخول عن طريق تويتر

تابعنا على تويتر

المتواجدون الآن
33 عدد الزوار حاليا

اليوم العالمي للمرأة

بواسطة: Aisha Alrowemi  |  بتاريخ: 2012-03-09 ، الوقت: 23:01:53
  • تقييم المقالة:

 

  كلمة المرأة الليبية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة  بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين حبيبنا محمد وعلى آله أجمعين انطلاقاً من فلسفة ثورة 17 فبراير المجيدة ، والتي قامت من أجل تحرير المواطن ذكر وأنثى من حكم الديكتاتورية ومن القهر والظلم   وإقامة نظام ديمقراطي يقوم على الحرية ويوفر العدالة والمساواة والفرص المتكافئة للمواطنين رجال ونساء ؛ فإننا نأمل أن نحافظ على حقوقنا في ليبيا الجديدة والتي سوف تبنى بأفكار وسواعد النساء والرجال . وسوف نسعى ليكون للمرأة صوت قوي لمناقشة ودراسة كل القضايا التي سوف تطرح في  المؤتمر الوطني العام والذي أتمنى أن يكون تمثيل النساء في هذا المؤتمر يرضي طموحات المرأة الليبية  ويكون لها دور في إعداد الدستور وسن القوانين ورسم السياسات العامة وتحديد شكل الدولة وشكل الحكومة  وحصولها على وظائف سيادية.  وسوف نساهم نحن نساء ليبيا في بناء دولة القانونوالمؤسسات التي تكفل حق المواطنة للرجال والنساء سواء، فالمواطنة هي الانتماء للوطن ولا يحق لأحد أن ينتقص هذا الحق والمواطنة هي أيضاً حق كل فرد في المشاركة السياسية ناخباً أو مرشحاً . وعلينا أن نضمن مساواة المرأة للرجل في حق المواطنة وفي الحقوق السياسية استناداً لحقوق الإنسان . ونحن ندعو اليوم حماية حقوق الإنسان في دولة القانون المرتقبة ومن مرتكزات حقوق الإنسان الحرية والمساواة وعدم التمييز والكرامة والعدالة والديمقراطية ، وفي مرحلة التحول نحو الديمقراطية  هناك حاجة ضرورية للاستثمار كل الطاقات البشرية في المجتمع .، خاصة فئة الشباب ذكور وإناث لهذا علينا الاستفادة من هذه الكفاءات دون تمييز والتمايز لا بين فرد وفرد إلا على أساس ما يقدمه الفرد من إنتاج وعمل.  ومن خلال تتبعنا للوضع التعليمي للمرأة في ليبيا تشير أغلب الإحصائيات على التقدم الملحوظ في كمية ونوعية تعليم المرأة ولا يمكن تعطيل هذه الشريحة المتعلمة أو تقييد مشاركتها السياسية باسم الدين فالقرآن أعطى للمرأة حق المشاركة في الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والعلمية وركز على مبدأ المساواة قال تعالى  ( مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً ولتجزينهم أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)سورة النحل/ الآية 97 و ((إني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى ))من سورة آل عمران   و((للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن)) من سورة النساء ومن خلال تطلعاتنا للمستقبل ليبيا في الفترة القادمة سوف نعمل نحن مؤسسات المجتمع المدني على تحسين وضع المرأة لتكون قادرة على مواجهة متطلبات المرحلة القادمة ويكون لها مشاركة فعالة  في المؤتمر الوطني العام .   وعلى النساء أن تحافظن على حقوقهن السياسية استناداً للمواثيق الدولية فقد أقر المجتمع الدولي الاتفاقية الخاصة بالحقوق السياسية للمرأة سنة 1952م، والاتفاقية الخاصة للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة والتي أقرت عام 1979 وبدأ تنفيذها عام 1981 و هذه الاتفاقية نصت على  حق التصويت في جميع الانتخابات. والأهلية للترشيح.والمشاركة في صياغة السياسات العامة وشغل الوظائف العامة على جميع المستويات الحكومية.والمشاركة في منظمات وجمعيات غير حكومية.والتمثيل الحكومة في المستوى الدولي.وتدعو الاتفاقية على تحقيق المساواة الفعلية إلى جانب المساواة القانونية، وطبقاً لاتفاق بشأن حقوق المرأة 1954 الصادر عن الأمم المتحدة ووقعت عليه ليبيا في 1961 تنص المادة الثانية أن للنساء الأهلية في أن يتم انتخابهن بالاقتراع بشروط تساويهن بالرجال دون تمييز أو تحديد  . وأكد على ذلك مؤتمر المرأة العالمي الرابع الذي انعقد في بكين عام 1995.

كما نشير إلى إعلان الأمم المتحدة للألفية الذي أعربت فيه الدول الأعضاء عن جملة أمور منها تصميمها على تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة باعتبارهما وسيلتين لمكافحة الفقر وتعزيز وتحفيز التنمية المستدامة ونشير إلى الوثيقة الختامية لمؤتمر القمة العالمي لعام 2005 الذي أعربت فيه الدول الأعضاء أيضاً عن تصميمها على تعزيز المساواة بين الجنسين والقضاء على التمييز السائد بين الجنسين باتخاذ جميع الإجراءات الحازمة الضرورية لمكافحة ذلك. ونشير إلى الإعلان الذي اعتمدته لجنة وضع المرأة في دورتها التاسعة والأربعين وتقديم وتنفيذ منهاج بيجين

وفي الختام أهني المرأة الليبية اليوم في يوم المرأة العالمي الذي يصادف 8/مارس من كل عام والذي.كان نتيجة خروج النساء في مدينة نيويورك عام 1857في تظاهرات للاحتجاج على الظروف القاسية و اللانسانية   التي كن يجبرن على العمل تحتها، وفي الثامن من مارس من سنة 1908 عادت الآلاف من عاملات النسيج للتظاهر من جديد في شوارع مدينة نيويورك وهن يحملن الخبز اليابس وباقات من الورود وكانت تلك الاحتجاجات تحت شعار "خبز وورود". طالبت فيها المرأة بتخفيض ساعات العمل ووقف تشغيل الأطفال ومنح النساء حق الاقتراع. وبدأ الاحتفال عام 1909بيوم 8 مارس كيوم للمرأة الأمريكية . واقترح الوفد الأمريكي في الأمم المتحدة بتخصيص يوم للاحتفال بيوم المرأة على الصعيد العالمي . ولم تتبنى الأمم المتحدة المقترح إلا في سنة 1977 عندما أصدرت المنظمة الدولية قرارا يدعو دول العالم إلى اعتماد أي يوم من السنة يختارونه للاحتفال بالمرأة فقررت غالبية الدول اختيار الثامن من مارس. رمز لنضال المرأة  في العالم وقد شاركت الأمم المتحدة  بالاحتفال باليوم العالمي للمرأة وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مونفي كلمته بمناسبة هذا اليوم العالمي الذي كان تحت شعار "تمكين المرأة الريفية - وضع نهاية للجوع والفقر"،"الاستثمار في المرأة الريفية هو استثمار ذكي في تنمية الأمة حتى الآن،وأضاف (أحث الحكومات والمجتمع المدني والقطاع الخاص على الالتزام بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة كحق من حقوق الإنسان الأساسية)
وندعو نحن نساء ليبيا المجتمعات اليوم بالوحدة الوطنية ونقول لا للفيدرالية ولا لتقسيم ليبيا ونحث الحكومة بالإسراع في إصدار قانون للحكم المحلي . ونطالب بالعدالة الانتقالية وتسريع تفعيل القضاء ونساند وندعم مؤتمر الميثاق الوطني الذي تزامن انعقاده في مدينة مسراتة مع يوم المرأة العالمي و    يجسد روح التضامن والوحدة ويرفض التجزئة والتهميش ويدعو للمصالحة والعدالة وحرية الرأي ورفع الظلم والاستبداد عن المواطن .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته أ.عائشة الرويمي 
     نساء بالزي الليبي 

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق