]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا تبكى حبيبتى

بواسطة: الشاعر محمد عبد العزيز  |  بتاريخ: 2012-03-07 ، الوقت: 18:29:08
  • تقييم المقالة:

 

  

مازال طَيفُكِ يَهمُسُ

فى ليلِ الدُجى إنشادى

والأفلاكُ تَراقَصت طَربا

واستَنشَقَ الفَرحُ فُؤادى

فلا تَبكى حَبِيبتى إن أبلَتِنى الحَسَراتُ

ففَخرُ لِقلبى أن يموت فِداكى

لستُ نِداً لِقلبَكِ إن هوى

أو زادت فى عِشقِهِ لَهَفاتى

لَعُمُركِ يا فاتِنَتى

ما أشرَقت شَمسُ يومِ ولا غَرُبت

إلا ولكى فى القَلبِ وِرِدٌ أغدوا إليه متى دَعانى

وتَستَحيلُ مَدَامِعى أن تَتَنَفَس على خَدى

فالشَوقُ أوهن مُقَلَتَيا وسَكَنَت فى القَلِبِ أحزانى

كَأنى مَرَرتُ بِليلِ النَوى  وكاد المُلتَقى

تَحول بينه وبيننا الحُسادِ

لم يَبقى لِقَلبى الهائجُ فى الغَرامِ  غير أُنشودَةِ

مُزِجَت من نَسيمِ الهوى  ولَحظُ عيناكى

فلا تَرُدى سائلا يهواكى 

أكُلَ هذا الشَوقُ تَرُدِينى عَارىَّ اليَدَينِ

أم أن دُموعَكِ البَادِيةُ

كانت فى الأصلِ مَدَامِعى وأشجانى

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق