]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يا ميمتي

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-03-06 ، الوقت: 09:11:45
  • تقييم المقالة:

كل يوم يا أمي هو عيد وانت معي ورحلت الاعياد من بعدك الى

آخرين عندهم امهات....

هاهو آذار ياتي ولمرات وبدونك حبيبتي أنا لا احب البدع ولكن الا

يوم الأم اقرأ لك سورة يس وادعو لك ان تكوني في قبرك المضىء

ومفتوحة لك نوافذ على الجنة اكرمك ربي ونور لك وغفر لك

وسوف أضع على قبرك الورود البيضاء وأذرف الدموع الغزيرة وأخبرك

بكل التفاصيل حقا" زيارة القبور تريح الصدور أنا يا امي لا انتحب

ولا أصرخ فقط أحزن لغيابك وافتقدك يا حبيبتي ويا غاليتي ويا كل

اصحابي مشتاقة انا اليك وانتظر الواحد والعشرين من آذار كي

أحس انني اقتربت منك وأسررت لك عما يدور في خاطري وما

يختلج في نفسي ....وعفوك ربي أنا لا احب أن أخطىء باحتفال

يوم الام لان كل ثانية من حياتها صنعت لنا بها عيد .

في حياتها كانت الفرح وفي مماتها كانت الزعل واليوم أحن الى

كلماتها والى النوم على صدرها أشمها أضمها وأضحك معها ولكن

فات الآوان ....

ورحلت ورب العزة انني لم انساك ولا لحظة رحمك الله يا

ميمتي.....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق