]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تطوير القدرات البشرية (تدريب المدربين)

بواسطة: باسم قشوع  |  بتاريخ: 2012-03-03 ، الوقت: 21:41:02
  • تقييم المقالة:

تطوير القدرات البشرية (تدريب المدربين)

اهمية التدريب:

الرخاء ونمو الاعمال يحتاج الى قوة عمل منظمة ومدربة, وهذا يتطلب التالية:

* على المؤسسات ان تستثمر بالآنسان.

* دعم الافراد في الوصول الى اعلى طاقاتهم الانتاجية التي يرغبون بها.

* التعليم يجب ان يكون متوفرا وملاءما ومشجعا.

 الانعكاسات والاثار الايجابية على المؤسسة وفريق العمل والافراد.

ا- على المؤسسة:

* الاثر الايجابي على التوظيف وثبات الموظفين.المؤسسة التي تصرف الاموال على موظفيها هي التي تهتم بموظفيها.

* زيادة الانتاجية: التدريب يمنح فرصة للموظفين للحصول على الراحة حيث يرحبون بها حيث يعودون باشياء جديدة تساعدهم في عملهم وتزيد من انتاجيتهم.

* خبير مهمات: من الطبيعي كلما دربت شخصا على مهمة ما, كلما اتقنها واصبح يعرف ماذا يفعل بشكل جيد بحيث يصبح خبيرا في مجال المهمة نفسها.

ب- على فريق العمل:

* تشجيع العمل كفريق: يتم تحسينة من خلال التدريب والتطوير.

* تبادل المعلومات والاراء واكتساب الافكار الجديدة: خصوصا اذا ما تدرب هؤلاء الموظفين مع افراد من مؤسسات اخرى تعمل في نفس المجال.

ج- على الافراد :

* تحفيز الافراد على العمل بإتقان عندما يقوم كل واحد منهم بمهمة ما وعلى انفراد .

* ينشط التعلم ويضيف معلومات جديدة لدى الموظفين.

* يشجع الموظفين على اخذ زمام المبادرة والابتكار والابداع في عملهم .

3- المسؤولية:

ان عملية التعليم والتدريب لا تحصل فقط في الصف وانما هي عملية مستمرة وتشمل المدراء والموظفين ايضا حيث ان كلا الاطراف لديها ادوارا يجب القيام بها.

- المدراء / المشرفون  هم مسؤولون عن:

* يعملون مع فريقهم لاختيار اثر التكلفة  وفرص التعلم المناسبة لاحتياجات الافراد والمجموعات.

* دعم العاملين بالخطط المستقبلية وتسليط الضوء على فرص التدريب بالعودة الى الخطة.

* تقييم فوائد التدريب التي تم تنفيذها وتحديد الخلل المتعلق بالتدريب في تطبيق المهمات.

- الموظفون مسؤولون عن:

* تعلمهم  وتطورهم المستمر من خلال التدريب وتطبيق التعلم الذاتي ووضع الخطط التطويرية.

* بإرشاد المشرفين , يتم اختيار الخطوات التعليمية المطابقة للخط الشخصية, وتوضيح الاهداف المستقبلية واتجاهات الاعمال في وحدة العمل.

* المشاركة الفاعلة والمساهمة في عمل المجموعة ومبادرات المؤسسة القائمة على الاولويات.

 درب الموظفين محليا  ليفكروا عالمياً:

على المدراء ان يركزوا على المهارات والمعرفة في خمسة مجالات:

 التفكير بالاعمال و مهرات الاتصال و مهارات التفكير الاستراتيجي الناقد و التعاون والترابط والخبرات الفردية.

المدراء في العالم اجمع يدعون موظفيهم للتفكير عالميا حيث ان العمل لم يبقى ضمن بناية في عالم التقدم التكنولوجي, ولكن يبدوا ذلك مستحيلا اذا ما تم تدريبهم على عدة مهارات مختلفة والمثال على ذلك هو: لا تطلب من فلسطيني ان يفكر كالفرنسيين مثلا دون ان تعلمة كورسا في اللغة الفرنسية ؟

 وهذة المهارات المختلفة المطلوب التدريب عليها هي:

1- مجموعة افكار الاعمال:

 على موظفيك ان لا يفهموا فقط اهداف المؤسسة ولكن ان يعرفوا ما هي علاقة مهماتهم المكلفون بالقيام بها بتحيق هذة الاهداف. تشير دراسة هارفرد للاعمال ان 37% من نشاطات العاملين لا تتطابق مع الاستراتيجية الكلية للاعمال.حيث ان ذلك يعني اضاعة الكثير من الوقت والجهود والاموال بعيدة عن الحد الادنى لتطلعات المؤسسة.

2- مهارات الاتصال:

تشير الدراسات في الولايات المتحدة الامريكية الصادرة عام 2007 , ان هناك حوالي 28% من كل 1000موظف في الدول الصناعية يفتقرون لمهارات الاتصال, وهي الاسباب الرئيسة لفشل مشاريعهم وفي العادة ان المعومات الضرورية يخصوص المراسلات  والاهداف والغايات يتم التواصل معها بشكل رديء وفي بعض الاحيان تكون سيئة بشكل كامل .

ان الشخص الموظف الذي لا يفهم طبيعة عمل مؤسستة واهدافها وعلاقاتها بالشركاء حول العالم تؤدي الى تعقيد العمل والفشل.

3- التفكير الاستراتيجي الناقد:

التفكير الاستراتيجي يقود الى تحليل المشكلة من كافة الزوايا ويطور حلولا مبتكرة مع فهمها من الاعلى الى الاسفل,هذة مهارة فاعلة يجب تعلمها مع التغيير الاداري الفعال.

4- التضامن والتعاون:

المهارات الثلاثة السابقة تقود الى هذة المهارة, ان التدريب الرسمي حول مهارات الاتصال وحل المشكلات والتفاوض سيسلحهم بالاستراتيجيات والتقنيات للعمل معا وتحقيق الحد الاقصى من النتائج بمفهومهم.ومن احدى صفات التعاون انة يعلم مهارة تطبيق المتابعة والتدريب للموظفين.

5- الخبرات الفردية:

يجب على المؤسسة ان تعطي الفرص لموظفيها – من خلال التدريب بشكل رئيس – ليصبحوا خبراء في مجال عملهم ,مبرمجي كمبيوتروكمدراء مشاريع او محللوا برامج.التدريب يجب ان ينسق بالعلاقة مع المهارات التي تم ذكرها سابقا ببساطة و مدراء المشاريع  بحاجة لمعرفة مخاطر الادارة وتكاليف التخطيط وهم بحاجة ايضا  لنقاشها مع الفريق في دائرة التسويق والدوائر المعنية بهذة الخطط.

 

6- التفكير كخبراء عالميين:

كأي مبادرة تحتاج الى التغيير في السلوك والتفكير تتطلب اكثر من الحديث بل الفعل والعمل على شكل مبادرة في برنامج تدريبي بغض النظر عن حجمة لتصل مؤسستك الى ما تصبوا الية وهذا يتطلب تزويد الموظفين بالتدريب اللازم.

7- مهارات الاعمال:

الاتصال:

* تقديم عروض للشركاء.

* الكتابة الواضحة – للرسائل والمذكرات والتقارير.

* توصيل المعلومات الفنية لغير الموظفين المهرة من الفنيين.

* العمل بنجاح ضمن فريق.

* فهم اساليب الاتصال المختلفة والتنسيق ضمن ذلك.

* اعمل واتصل مباشرة بالمستفيدين والشركاء.

المعرفة المالية:

* طور موازنة شاملة للمشروع.

* إقرأ واستوعب البيانات المالية.

* تابع النجاحات المالية حسب وضع السوق.

* اتخذ القرارات الفعالة في الاعمال.

القيادة:

* قم بقيادة الفريق

* فوض الاعمال بفاعلية.

  زود بالتغذية الراجعة البناءة.*

 * نسق ويسر اجتماعات مثمرة.

 قم يتوزيع المهمات والادوار على الموظفين بشكل مهني.*

 الفكر الناقد:

* حدد جذور المشكلة بشل صحيح.

* لا تضع الافتراضات.

* اربط العمل الفردي باهداف المؤسسة.

* ابتكر الحلول للمشاكل المعقدة.

* ساهم بفاعلية في التغيير المؤسسي.

نموذج تدريب المدربين (مراحل إعداد المدربين) نموذج:قشوع

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق