]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حوار مع القلب

بواسطة: fatma el sharkawy  |  بتاريخ: 2012-03-02 ، الوقت: 11:55:10
  • تقييم المقالة:

  حوارا مع القلب
سئلني قلبي لِما لم نتحاور سوياَ

لِما تتجاهلي مشاعري
وتحتمي بعقلكٍ وبصيرتكٍ
ألم أكن عضوِ يستحق أن يحتويك ِ
... أتريدينَ بتري من كيانكٍ؟؟؟

أم هانت عليكي مشاعرك
تبسمت والدموع تنهالُ من مقلتي
وروادني شعورا داخليا
أن احطم الجدار الذي يمنعني عن احتواء هذا القلبَ الذي تألم كثيراً دونَ أن اشعرَ
حدثته قائلة:
ايها القلبَ الشاكي تمهلاَ
أريد أن احتضنك واعيد وضعك بين مٌقلتي وبين جوارحي
بالله عليك تمهل ولا تحزن فإني أكثرً منك تألما
هل للإنسان أن يريد شقائة
أجبني أيها القلبً الدامي ماذا بكِ؟؟؟
حدثني القلبُ قائلا :
لماذا تكبحي جماحي كلما أردتُ أن أعبر عن حبه؟؟؟؟؟؟؟
فقلت للقلب كفاني جرحا وتألمٍ
ألم تكن معي في هذا الجرح
فلم يعد لدي ما أعطيه لأحد
تنهد القلبُ قائلا:
أنتي لم تصادفي الحب الحقيقي مطلقاً
فقلت له :
واين كنت ؟؟؟؟؟؟  
ألم تكن معي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
قال رفعتي العقل والحكمة وإخترتي وانا في منأي عن تلك الألم
فقلت ياقلباَ:
لا ألومك ولا ألقي التهم كي تتبرأَ
فالجرح كان وما كان إلا أن يحدثَ
وأتفقت مع العقل والقلبَ ألاَ نكرر الألم
فقال القلبُ:
لن يتكرر الألم أعدك لن يتكرر الألم
فقلت له :
أأنت قلبي ؟؟؟؟؟؟
أملكتك بين الضلوع
أم قلب من تراوده الشعورً
إن كنت قلبه فاذهب إلية وحدك
أما أنا فقد طمست صفحة العشق والهوى

                                                                                          د/ حنان الشرقاوي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق