]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لماذا يهابون الاسلام

بواسطة: احمد خطابى  |  بتاريخ: 2012-03-01 ، الوقت: 00:16:48
  • تقييم المقالة:
  كثيرا ما يختلط علينا الحق والباطل فتجد كثيرون يلبسون ثوب الحق ليرسوا الباطل وتجدهم يتحدثون بألسنة الناس ويضعوا رؤيتهم المعسوله التى يخدع بها كثيرا من البسطاء ولكنهم وقتها لا يريدوا الا اهوائهم ومصالحهم ودس سمهم وافكارهم التى ستصل المجتمع الى الانحلال لا محاله فهم يذكرونى كثيرا بقول الله عز وجل (( وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ(204)وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيِهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللّهُ لاَ يُحِب الفَسَادَ..)) فبعد الثوره المصريه وقرار التنحى وذهاب كثيرا من السياسيين  الى الغاء الماده التانيه من الدستور ((الماده الشكليه)) الا انها تحافظ على ما بقى من الهويه الاسلاميه والعربيه للدوله فلقد خرج اولئك السياسيون ليفزعون الناس من الاسلام ان ياتى حاكما ولكن حقيقا لما هذا الخوف من وصول الاسلام الى الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فهل مثلا يخشون ان يطبق الحدود كحد السرقه بقطع يد السارق فهل هذه النخبه كما يسمونهم يخشون من ان تقطع ايديهم ان سرقوا مثلا بالتاكيد لا يعنيهم الامر ابدا ولكنهم فقط يستغلونه كفزاعه حتى ان راها الناس اصحاب النفوس الضعيفه على حالها الذى يرسمونه لا حقيقتها وايضا قليلوا الوعى الدينى والثقافى الذين لا يعرفون كيف تتطبق الحدود او مغزاها وكيف اراد الاسلام بناء دوله وضع لها قوانين شرعيه لتحمى الحقوق والملكيات والاعراض وهل من المعقول ان يجمل الاسلام بحدود تعدها الاصابع فاكيد ليس هذا السبب... ام مثلا يخشون ان تطبق الجزيه مثلا على المسيحين ؟؟؟؟؟؟؟ فهل تخشى هذه النخبه فرض الجزيه التى يجعلونها فقط فزاعه من اجل احباط مشاعر المسيحيين وهم على معرفه تامه بانه ان فرضت الجزيه فان كل فرد سيكون عليه عشرة جنيهات فقط لا غير فى السنه واعتقد انها اقل بكثير جدا من الزكاه التى ستؤخذ من المسلمين كما انه اقل ملايين المرات من الضرائب التى فرضها وزير الماليه يوسف بطرس غالى المبالغ فيها ولم يتكلم احد ،،فاكيد ليس هذا ايضا السبب ... ام تقسيم مصر مثلا ؟؟؟؟الذى يجعلونه ايضا فزاعه وخوف ان وصول الاسلام سيقسم مصر ويشبهونا بالسودان ولكنهم يعرفون جيدا كيف قسمت السودان وما المصلحه فى ذلك وان وراء التقسيم الدول الاستعماريه التى تطمع فى نهب خيرات السودان من بترول ومياه اكتشفت حديثا،، كما ان المصريين ليسوا كغيرهم سيستطيع احد ان يفرق بينهم وهم يعلمون هذا جيدا فلقد حاول الكثير صنع هذه الفرقه الا انه لم يستطيع ولن يستطيع فاكيد ليس الا فزاعه ايضا ... اذا ما السبب الرئيسى وراء هذه الحرب على الاسلام ولماذا يهابونه بهذه الطريقه بالكذب وتغيير الحقائق وتدنيسها ؟؟؟؟ اقولها بكل صدق انهم لا يخشون الاسلام الا من اجل خوفهم على ((الاله الاعلاميه)) التى يمتلكونها فهذه الاله يستطيعون بها ان يصلوا الى غايتهم ومرادهم ويستطيعون بها ان يغيروا ثقافة الناس واخلاقهم ولذلك هم يخشون الرقابه التى ستضع لانهاء هذه الحاله من الابتذال والانحلال الاخلاقى التى اوصلوها الى الشارع ميسيرين له الحرام وناقلين له كثيرا من الثقافات الغربيه التى لا تتناسب ابدا مع اخلاقياتنا ومبادىء ادياننا الثلاثه وياليتهم يروجون لنا جزء من تطورهم التكنولوجى لا انحلالهم الاخلاقى  ... فلقد فضحتهم السنتهم فى كثيرا من الحوارات التى جرت بعد الثوره فمثلا قول عمرو اديب انه اذا وصل الاسلاميين فانه سيخرج ليعيش فى شقته بلندن ثم تاتى ايناس الدغيدى لتقول انها ستخرج فيلم زنا المحارم متحدية التيارات الاسلاميه ((او الاخوان او كما قالت )) فى رساله منها على التحدى لما تقدم من انحلال ،،ثم ياتى خالد يوسف ليقول انه ليس من حق احد ان يفرض رقابه على ما يقدمه فانه يخدم الدرما كيف يرى وكيف يشاء خصوصا بعدما قال له الحبيب ان الاسلام يسمح بالفن ولكن بحدود من الاخلاق التى جاء بها ،،واخيرا كاركاتير صحيفة اجهل الجهلاء ابراهيم عيسى  وكتب تحته الحدود فى ميادين التحرير وروكسى ومصطفى محمود ثم كتب اعلام 2015 وبجانبه منقبه فى رساله منه لما ممكن ان يحدث اذا وصل الاسلام ولكنه لم يكن عادلا ليقول ان هذا ان حدث فلن يحدث بالارغام والقوه وهذه هى الحريه التى نبغاها جميعا....   ان اولئك النخبه التى تتحدث فقط من اجل مصلحتهم ولانهم للاسف صنعوا قبولا نفسيا عند الناس بكلامهم المعسول ليصبحوا اهل ثقه عند البعض بسبب الاعلام الفاسد الذى كان دائما يظهر الباطل ويصبغه بصورة الحق وياخذ امر خطا على الاسلاميين او كلمه عفويه قالها احدهم فيكبرها ويشعللها بل ويغير مجراها حتى يكرههم الناس بالحاجز النفسى اايضا فيجب لهؤلاء ان يعلموا ان الاسلام سينتصر مهما طال العمر ولكننا نحاول ان نكون نحن جيل النصر ونتمنى ان يوفقنا الله لهذا ... ملحوظه :-لقد غيرت عنوان المقال من الاسلاميين الى الاسلام لاننى ارى فى وجهة نظرى الشخصيه ان معظم الاسلاميين على الساحه لا يصح ان ينالوا شرف ان يقرن اسمائهم بالاسلام العظيم كوصف لهم لانهم لا ينفذون رؤية الاسلام القويمه وينفذون سياسة كثير من التيارات الليبراليه والعلمانيه تحت بند كل شىء فى السياسه مقبول ونصنع كل شىء للوصول للغايه عذرا فمبدا سياستنا العربيه العام ((السياسه نجاسه )) ،،،،،،،،،،،،،،،، فهم ينطبق عليهم قول الله عز وجل ((إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُمْ يَخْشَوْنَ النَّاسَ كَخَشْيَةِ اللّهِ أَوْ أَشَدَّ خَشْيَةً)) اتمنى ان يعرف الجميع ان نصرتهم تاتى من الله بتنفيذ ما جاء به سيد المرسلين محمد صل الله عليه وسلم ولن تاتى من نصرة الناس او التقرب اليهم بما يغضب الرحمن وانهم وان وصلوا الى الحكم يجب ان يعرفوا انه سيكون بيد الله ولكن دون نصرته فلقد قال صل الله عليه وسلم ((من طلب الاماره وكل اليها ومن طلب للاماره اعين عليها )) او كما قال ... فاللهم اجعل شريعتك ان تحكم الارض وان تسود...
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق