]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الغنج والدلال

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-02-29 ، الوقت: 12:35:55
  • تقييم المقالة:

ظاهرة قوية منتشرة في مجتمعنا العربي ألا وهي ترقيق الأسماء واختصارها بحروف فاطمة فوفو وخديجة دودي وزينب زيزي وعائشة شيشي والخ وكذلك اسماء الرجال ....

أستوعب ان تكون الفكرة وقتية ولمرات قليلة اما ان يتربع الاسم الجديد مكان الأصيل هذا ما لا أفهمه.....

ما هي معاني تلك الاسماء جوجو .فوفو. دودو.......لا معنى لها ولا نكهة ولا مذاق .....

الغنج والدلال لهما مفهوم واحد ومتمثل بالاطراء وبالمديح ولكن أن تحل الحروف محل الكلمات والله انه لشىء عجاب...

لولو لولولولوسمعتها تنادي وظهرت امامي امراة خريفية  سمسوم ونادت أيضا" وطلع أمامي رجل عجوز  كثير على اللغة هذه السخرية وكثيرة تلك المهازل والافتراءات .

لست متحجرة ولا متعصبة ولكن يلزمنا أصوات رزينة لاقناع الانسان العربي ان الاسم بمعناه وليس بلفظه ...ولابأس اذا ما كان الدلال والغنج ولكن بمقدار وليس ان يشطب او يمحي الأصيل  ويحل مكانه وننسى معه الأسماء الحقيقية وكيف نلفظها وما هي معانيها....

أكره ان أقول حرام ولكن هو بالفعل فعل مشين يستحق ان نصوبه ونصححه وان نرحم الآذان من هرطقات لا هي موسيقية ولا لفظية وانما هي سنسكريتية................ الأسلوب والمضمون...............

وانا سأبدأ باسمي فلن أرد ولن اجيب الا على من يقول اسمي كاملا" لطيفة..............


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق