]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

و لها فيك...

بواسطة: Wahiba Gouia  |  بتاريخ: 2012-02-26 ، الوقت: 18:43:23
  • تقييم المقالة:

أحيانا أقرأ نصّا فلا يمكننى إلّا أن أتفيّأ ظلّه وأكتب بعده. ليس ضربا من المحاكاة وإنّما قول يتبع القول ويقتفي خطاه. فيكون حينا ردّا وحينا آخر مواصلة وأحيانا تواصل مع الفكرة. أشعر حينها أنّي كمن يقف أمام مرآة يرى على وجهها الآخر ذاتا تنفصل عنه ولا يعيدها إلاّ النصّ الظّلّ. هي ظلال المرايا عندما يقول إبداع الأصدقاء كلمته.

وهذا واحد من النّصوص ارتسم على زاوية من المرايا.

 

لي فيك~~~~يوسف محمود احبالي

 

نُشِر النصّ على مدوّنة زرياب للصّديق يوسف محمود احبالي

http://zariab21.blogspot.com/2010/12/blog-post_20.html

لي فيكِ ما ليس لأحد سواي

لي النجوى والأناشيد وطفلة تحبو في رؤاي

لي أن أدوس على جمر مواجعك وإن شلّت خطاي

لي لن أعيش بدفئك
أن أحمل رغم الجرح برد صقيعك
لي منك اخضرار الأماني
خوفك إن جفّ ينبوع الكلام


لي صمتك وحرير همسك
لي أن أعيش في صدرك المسكون بالأحزان
لي أن انسج بالورد ذاكرة المكان
لك قميص الياسمين

رائحة الزمانوثوب الأقحوان
لي أن احتسي عند بابك كلّ يوم قهوة الصّباح
لي بردك ونارك
ظلام ليلك وضوء النّهار

لي دمعك وضحكتك صهيل صمتك دفق المعاني ورقّة الأشعار
لي ألف سؤال في كتاب العشق
وألف جواب في اكتمال الخبر
لي بياض الفجر
وارتعاش الروح في معاطف السّحر ومنك الأغاني
ولي أن أمدّ القلب في رحلة العمر
كي لا تسأمي وتر

~~~~~~~~~~~~~

وهذا نصّي، على بحر الوافر

لك فيها...فهل لها فيك؟

*****************

 

وَلَهَا فِيكَ أَمَانٍ رَائِعَاتٌ *  تَرْشُفُ الْحُبَّ إِلَى فَجْرٍ جَدِيدْ

 وَلَهَا فِيكَ جَمَالُ الرُّوحِ صِرْفًا * وَلَهَا مِنْكَ مَعَانٍ فِي الْقَصِيدْ

وَلَهَا مِنْكَ أَغَانٍ مُطْرِبَاتٌ * مَا تَغَنَّى الشِّعْرُ بِالْقَوْلِ فرِيدْ

وَلَهَا فِي سِحْرِ أَشْعَارِكَ حُبٌّ * نَبْضُهُ فِي الْقَلْبِ خَفَّاقٌ سَعِيدْ

مَا هَمَى مِنْ بَوْحِ أَحْزَانِكَ صَافٍ * قَدْ تجَلَّى نَابِضَ الْحِسِّ سَدِيدْ

بقلم وهيبة قويّة

 

 

 

 

 


http://zariab21.blogspot.com/2010/12/blog-post_20.html


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق