]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

دفاع متأخر

بواسطة: صافي الناشري  |  بتاريخ: 2012-02-26 ، الوقت: 11:23:00
  • تقييم المقالة:
وبعد سنوات من الفراق المر ، قررت أن ترسل له رسالة ، تخبره فيها بأنها ظلمت منه أشد الظلم ، وأنها لﻵن لم تنسى ما حدث! ؟ لأن الظلم مؤلما جدا ، وليس من السهل نسيانه أو حتى تناسيه ، وقالت فيها عدة جمل ، لن يفهمها إلا من عاش معاناتها ، قالت قد تستغرب وصول رسالتي هذه إليك بعد كل هذه السنوات ؟! وقد يزداد إستغرابك عندما أخبرك بأنك قد ظلمتني ، وأن حكمك علي بالفراق ماكان إلا حكما بالإعدام ، لذا لم أبرر لك موقفي ، ولم أدافع عن نفسي ، وإستسلمت لإتهامك ، وخضعت لحكمك ، ولو حاولت حينها الدفاع عن نفسي فلن تصدقني ، ﻷنك أحببتني بجنون ، ولفرط حبك لي أفرطت في غيرتك ، ثم شكك ، وجاء حكمك مستعجلا ، لا نقض فيه ، فهل تعلم بأني إكتشفت حينها بأنك كنت أعلى الناس في نظري ، وقلبي لذا لم أتخيل يوما أن يقع لي ما وقع منك ، ولو كنت أعلاهم في عقلي ، لكنت حينها سأعرفك أكثر ، وأفهمك أكثر وأكثر ، وأحسن التصرف معك ، والأهم منها أني كنت سأضع لك الحجم المناسب في قلبي ونظري ، بحيث لا تصل إلى أعلى منزلة ، فأحجم عن رؤية عيوبك ، وأقع في فخ الثقة الزائدة ، وأعتبرك الأمن والأمان ، لأن الشخص إن إرتفع في القلب والنظر إلى أعلى منزلة ، منعنا عن رؤية حقيقته ، وحجب عنا كشف عيوبه ، وإن إرتفع في العقل كنا أكثر دقة في تفاصيلة ، ومعرفة خباياه ، وإدراك عيوبه ، أريد أن أقول لك بأن هذه الرسالة ليست تجديد عهد أو وعد ، وليست لإصلاح ما تحطم ، وإنما هي في أدق تعبير ، دفاع جاء متأخر ، إذ أن الحكم صدر مزامنا لﻹتهام ، ولم أعطى فرصة لﻹستجواب ، أو الدفاع ، والآن تستطيع أن تكمل حياتك كما كنت ، وكن وأثقا بأني لفرط حبي لك قد عفوت عنك لوجه الكريم ، ورغم منازعتي لنفسي طيلة السنوات الماضية بالدعاء عليك دعاء مظلوم على ظالم ، إلا أنها لم تطاوعني ولم تفعل ، لأنها تخشى عليك من دعوة صادقة ليس بينها وبين الله حجاب ، وداعا. .. صاأإآفي الناأإآشري
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق