]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

زياد ... طبلة من لا يملك إلا المزمار

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-02-24 ، الوقت: 15:56:19
  • تقييم المقالة:

وضعت الثورة طبقة من طين داخل خواء طبل المطبلين ، فكتمت لبعض الوقت أبواقها ووقف هؤلاء حيارى كطفل تركته أمه عند الرصيف .. هم اعتادوا الطبل لرموز النظام وطبلهم كان من التنوع بحيث يعتبره بعض من عامة الشعب نضالا ضد النظام في حين أنه نضالا ضد وعي الشعب .. هؤلاء أمسكوا مزمارا للثورة لكنه مزمار الحاوي الذي يسيطر به على الأفاع ولأن الثوار ليسوا أفاع فلم يستيعوا السيطرة عليهم .. تشمم هؤلاء مواضع الموقف ووجدوا أن لهم من التاريخ الباع الطويل في الوقوف بين يدي الحاكم .. قد تتغير صورته لكنه حاكم فانحازوا كليا إلى المجلس العسكري والمجلس وإن كان يمقت هؤلاء إلا أنه يستخدمهم .. فسريعا ما فرغوا خواء طبولهم من طين الثورة وبدأوا في ضبط إيقاع العسكري بنقر طبولهم حسب نغمة العسكري ... ومن الثوار من ساعدهم على ذلك .. وها هو زياد العليمي بقلة وعي بالألاعيب السياسة يكمل لهؤلاء مسح طبقة الحياء من الثورة بنفسه فيعطيهم فرصة على طبق من ذهب ويسقط سياسيا في واحدة من أغبى السقطات التي يقع فيها سياسيا يدرك أن السيرك منصوب من حوله وغيره لإسقاطه ...

نعم سقطة سياسية فالسياسة لا تعني توجيه الشتائم هنا وهناك ، خاصة من هؤلاء المحسوبين على مؤسسة رسمية .. كما أنه لم يعي الدرس جيدا فقد وجه لوما لاذعا للمشير ووجه إليه اتهاما واضحا تحت قبة البرلمان ومات هؤلاء بغيظهم لأنهم يعرفون أن هذا حق له لكنهم استدرجوه أو على الأقل انتظروا له سقطة لابد واقع فيها برعونة عدم الخبرة واصطادوا له ما لايمكن لأحد الدفاع عنه فيها فخير له أن يبذل بعض الجهد ليثبت تورط الشيخ محمد حسان في علاقات مشبوهة مع المجلس العسكري بشكل أو بأخر ولكن أن ينتقد سلوكا منه دون دليل ، خاصة أنه سلوك في ظاهره خير . ألا يدرك أن شخصية في حجم محمد سان لا يمكن أن تهاجم بشكل شخصي من نائب له وزنه في البرلمان ؟! ألا يدرك أن لمحمد حسان أتباع لن يفوتوا الفرصة هذه خاصة وأنه لم يقدم انتقاده مشفوعا بأدلة ؟! ألا يدرك حساسية أن يتحدث عن شخصية كمحمد حسان في قناة فضائية مسيحية وهو أعلم بطبيعة مؤيدي محمد حسان وما قد يثيره هذا بالنسبة لهم ؟!

أما عن المشير فما الاضافة التي أضافها زياد للثورة بنعت المشير في لقاء جماهيري بصفة غير مقبولة ؟!

إن من قاموا بالتصويت لأجل أن تمثلهم في البرلمان لن يفيدهم سماعك تسب شخصية عامة مهما كان موقفهم منها قدر أن تجاهد لتأتي لهم بحقوقهم ... إن ما فعله زياد العليمي في ظل ما نحن فيه من تردي في الوضع السياسي إساءة للثوار والثورة لأنه أعطى بسقطته هذه الفرصة للانقضاض على عنصر من عناصر يعتبرها الثوار من مكاسبهم في البرلمان .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق