]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التنمية فى دول العالم الثالث بين الواقع والطموح

بواسطة: فرح سعد الجورنى  |  بتاريخ: 2012-02-21 ، الوقت: 22:50:13
  • تقييم المقالة:

إن مصطلح التنمية مصطلح واسع المفهوم ومتعدد المجالات , وهو من المصطلحات الحديثة الانتشار كالعولمة والعلمنة وبالتالي لا يكاد أن نتحدث عن مجال من المجالات إلا وقد تطرقنا إليه بطريقة أو بأخرى فهو مصطلح شبه مرادف للتطور المبنى على التخطيط والتنظيم ,حيث لا تنمية دون تخطيط مع عدم افتراض العكس اى يمكن إن يكون هناك تخطيط دون تنمية فالتخطيط جزء من مقومات التنمية وليس التنمية بكاملها , والتنفيذ جزء أخر وكلاهما لا يستوعبانها , فالتنمية مصطلح واسع يكاد يشمل كل ما من شأنه إحداث التطور والتقدم إضافة إليهما, ويمكن اعتبارها نتيجة يطمح للوصول إليها بأتباع سبل أو وسائل محددة كالتخطيط والتمويل والتنفيذ طبقا لمعايير محددة كالحداثة والتقنية والتطور .



// واقع التنمية في دول العالم الثالث



لما كانت التنمية في معظم دول العالم الثالث تفتقر غالبا إلى عنصر هام من الوسائل أو المعايير الأساسية والتي يصعب أن تتحقق دونها , فمن المنطق أن لا تنسجم مع الطموحات المنشودة , فتبقى التنمية بالتالي مرهونة بمصطلح أو تسمية فارغة من هدفها الأساسي , فغالبا ما نسمع بوجود تنمية في احد المجالات فنتصور أشياء سرعان ما تتلاشى مع مطابقتها بالواقع أو لا تنسجم مع ما يطمح إليه , فعندما مثلا تتحدث عن تنمية في مجال البني التحتية على سبيل المثال رصف طريق رئيسي من الإسفلت دون وضع أنابيب الصرف الصحي والكهرباء , أو بناء مصنع لإعادة جمع وتصنيع النفايات فى داخل المدينة , وفى احسن الاحوال إنشاء شركات ومصانع تفتقر إلى وسائل الأمن والسلامة, تجد ان ذالك كله لا يرادف كل سبل ومعايير التنمية , قد يعتبر نقلة من لا شيء إلى شيء وسرعان مايعتبر لا شىء لانه لا يشبع الطموح ولا يغطى التنمية وهذا الواقع فى معظم ان لم يكن كل دول العالم الثالث.



// أسباب تخلف الدول وأثرها على التنمية 


من المعلوم إن للتنمية دور فعال في النهوض بالدول من التخلف إلى الرقى والازدهار وهذا الدور يزداد فاعلية مع ازدياد إصرار الحكومات والأفراد إلى بلوغ هذه المرتبة وذالك بأتباع نظم ومعايير مختلفة في المقابل لا يمكن للتنمية من إبراز هذا الدور في وجود العديد من المعوقات والتي قد تكون إرادية أو لا تكون والتي عادة ما تكون سبب في تخلف الدول كالفقر والفساد الادارى والمالى والبيروقراطية والتبعية ...الخ .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2012-02-22

    كرا لك فرح بورك بك ..مقالة لها فائدة في مجال التنمية وما الوسائل التي تجعل تنمية كل دوله في القمة وما هي عناصرها التي تسبب بعدم الارتقاء ويعتمد جلها على الفرد والمجتمع الذي يتعايش به

    سلمت من كل سوء

    طيف بتقدير وامتنان

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق