]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الذئب والخراف

بواسطة: رنا طوالبه  |  بتاريخ: 2012-02-20 ، الوقت: 01:55:31
  • تقييم المقالة:

بسم الشعب بسم الامه بسم العرربه  ارحب بكم  ابنائي الاعزاء  فانتم حراس  هذا الوطن  الكبير انتم  سيفي الذي  اناظل به بكم  يحيا الوطن  بكم  تكبر الامه  بكم اشعر بسعاده اخويه وابويه  يا ابناء الشعب الواحد  دمتم ودام الوطن  ؟؟؟هذا  ليس  خطاب لي  انا  رنا طوالبه  اوجهه للشعب  لانني  لست  ملكه او اميره  او اي  شي  كبير فأنا  من احد الخراف      التي  تسمع  تلك الكلمات  النائيه   والتي  اصبحت  روتين  هو  خطاب  معظم الملوك والرؤساء والامراء والسياسين  وخطاب معظم الفاسدين والسارقين والكاذبين .....انه الروتين المزور  منذ سنوات  طويله   انها كلمات تتردد على السنه بات  قطفها وبعضها  قطف انها حروف  مصاغه  خارجه عن الابجديه  انها  اكذوبه   يشبعون بها  خرافهم  اي  شعوبهم  انهم يطلون  باناقتهم المعتاده  يعتلون المنابر الشاحبه  يلوحون  في  اياديهم السوداء  والخراف  تجري  امامهم ووراءهم  ..مصفقين  راقصين  فرحيين  ...بما  تفرحون  ايها الخراف الذي  ضاق بكم  مد علف من ان تقتاتوه من تحت  ارجلهم  من تحت احذيتهم ...صفقوا لهم بقوه   فالتصفيق  يدفئ الايادي  في  مثل  هذا الشتاء البارد  اصطفو حولهم لانهم ارباب نعمتكم بالاسم ...وحاذروا ان تكونوا مثل هولاء الكبار الابطال  الذين تحرروا من الزرائب ورفضوا التصفيق والجريئ  حول قادتهم  الدجالين لانهم  كبار  بعفتهم وكرامتهم  لانهم اوفياء  لضمائرهم  وكبريائهم لانهم  لا يقتاتون العلف  مثلكم  ايها الخراف ...وانا قلت اني من احد الخراف اتعلمون لماذا لانني انتمي بالاسم   اليكم ولانني  اسمع خطابات لا تليق بي  ولانني  هاجرت  بكلمات  وتركت ورائي  ملامح مخفيه  لكني  من احد الخراف الذين  تركوا السرب وهاجروا للبعيد  لان خروف  واحد ربما يذبح وياكل في تلك البلاد  ولو اني وجدت  غيري من خراف  يمشون  في سربي  لكنت  قد  جعلت  من فرائي لحافا لكل ابطال الامه ....

اما جلودكم انتم  ستكون مداسا  لهم ولصالاتهم الفاخره ..اذا سبقكم التيار وكنتم جاهلون ..الكلمه  الحره هي السلطه  والسلطه الحقيقيه  هي المجد لكل من اراد ان  يعيش  بكرامته  فختاروا انتم   مع من  والى اين  .وفي اي سرب ستغردون اسلخوا  جلودكم  القديمه واعترفوا امام انفسكم انكم بشر  من لحم ودم  وكونوا انتم كما تريدون  هي  كلمه  تحرركم  من العبوديه ولخوف  لا تكونوا  جبناء   ...هي  كلمه  رددوها دوما  الحريه    والكرامه   ..اذا انا انسان ..الكلمه  هي  الثوره  هي الحقيقه  هي  االحريه   الكلمه   هي  الهويه العربيه  هي  البحث  عن  حياه  جديده ..اانزعوا الخوف  من قلوبكم  وبددوا السواد وافقر  بالامال والاحلام  احلموا ربما تتحقق احلامكم واياكم من الجري  وراء  خطابات  لا يبقى من سوا الصدى المفزع ؟؟كونوا انتم بكلمه واحده  ..واطلق الصوت  ليسمعك  كل البشر  مهما كانت النتيجه   ......اما الموت اما الحياه الكريمه

حريتي هي ان اكون انسانا الله ارد ذلك ومن لا يريد ذلك  ليبقى تحت  جلباب   من يضربه بالسوط  ويسلخ  جلده ..ليذكره  في النهايه  انه  خروف  وان من امامه  الذئب الكاسر

الكاتبه  رنا طوالبه

بيروت


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق