]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

احبك جدا جدا جدا

بواسطة: Mére Teresa  |  بتاريخ: 2012-02-19 ، الوقت: 18:19:27
  • تقييم المقالة:

 

أحبك جداً أحبك جداً 
 
وأعرف أن الطريق إلى المستحيل طويـل 
 
وأعرف أنك ست النساء 
 
وليس لدي بديـل 
 
وأعرف أن زمان الحنيـن انتهى 
 
ومات الكلام الجميل 
 
... 
 
لست النساء ماذا نقول 
 
أحبك جدا... 
 
... 
 
أحبك جداً وأعرف أني أعيش بمنفى 
 
وأنت بمنفى 
 
وبيني وبينك 
 
ريحٌ 
 
وغيمٌ 
 
وبرقٌ 
 
ورعدٌ 
 
وثلجٌ ونـار 
 
وأعرف أن الوصول لعينيك وهمٌ 
 
وأعرف أن الوصول إليك 
 
انتحـار 
 
ويسعدني 
 
أن أمزق نفسي لأجلك أيتها الغالية 
 
ولو خيروني 
 
لكررت حبك للمرة الثانية 
 
... 
 
يا من غزلت قميصك من ورقات الشجر 
 
أيا من حميتك بالصبر من قطرات المطر 
 
أحبك جداً 
 
... 
 
وأعرف أني أسافر في بحر عينيك 
 
دون يقين 
 
وأترك عقلي ورائي وأركض 
 
أركض 
 
أركض خلف جنونـي 
 
... 
 
أيا امرأة تمسك القلب بين يديها 
 
سألتك بالله لا تتركيني 
 
لا تتركيني 
 
فماذا أكون أنا إذا لم تكوني 
 
أحبك جداً 
 
وجداً وجداً 
 
وأرفض من نــار حبك أن أستقيلا 
 
وهل يستطيع المتيم بالعشق أن يستقلا... 
 
وما همني 
 
إن خرجت من الحب حيا 
 
وما همني 
 
إن خرجت قتيلا
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق