]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مركز تدريب عجين الفلاحة

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-02-18 ، الوقت: 21:43:26
  • تقييم المقالة:

عجين الفلاحة ... أو نوم العازب . مع مجموعة من الألعاب التي يتقنها القرد بالتدريب مع سائسه .. هو عين ما يحاول المجلس العسكري تدريب الشعب المصري عليه ... مجموعة من الخطوات المعروفة بدأت منذ انطلقت ثورة 25 يناير كخطوات تؤسس لفعل استمرار الحكم العسكري لمصر ... خطوة خطوة .. صراحة تعلن مرة ومرات متوارية خلف عدة تصريحات وأخيرا باصدار مرسوم يمرر قبيل انعقاد مجلس الشعب ، ثم وضع الدستور أثناء الترشح للرئاسة بحيث يتم ضبط ايقاعه لمصلحة المجلس العسكري ...

لا يصعب على القرد الذكي تعلم عجين الفلاحة ، لكن الشعب المصري يفوق القرود ذكاء فهم ينتمون للبشر أولا وأخيرا لكن ليس صعبا على الساسة العظام والمخططون له من المسييسين على الولاء والطاعة للسلطان أن يجعلوا الشعب المصري أغبى من القرد الذي لا يمكنه التعلم بسهولة ، لذا يرمون له تفاصيل يختلف عليها المختلفون ويتفق المتفقون ويصارع من أجله المصارعون في حين يتم تمرير رئيس توافقي بمعنى يرضى عنه السادة العسكر ويرضي الأخوان والسلفيين وييا حبذا لو ينتمي إلى العسكر من قريب أو من بعيد ويتم تقييد محاولات المرشحين الآخرين النقد أو الرفض أو الاعتراض بشكل قانوني على نتائج الانتخابات .. بمعنى أن يترشح من يترشح ويختار الشعب من يختار ويأتي الرئيس التوافقي قهرا إلى السلطة وليضرب الشعب رأسه في أقرب حائط ...

تمرير هذا البند يترك الفرصة للمتشككين أمثالي إلى أن النية باتت مبيتة للتزوير ... وعلى الشعب الذي رفض تعلم عجين الفلاحة طواعية أن يتعلمها على مدى سنوات أربع على الأقل ... وعليه أن يستعد إلى أن السائس لن يتغير فقط ستتغير الوجوه وعليه فليعلم أن ما قدمه من تضحيات سواء بالثورة أو بتحمل نتائجها لم يكن إلا لتغيير وجه لعملة واحدة ... فهل تقف الأمور عند هذا الحد ؟ 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • مريم | 2012-02-19
    ذكرتنا يا استاذ بأيام خوالي وبحلقات تبرم حول القرد وكيف كان الناس يتسلون ويضحكون من الضاحك ولكن اليوم المضحك يبكي ويحزن والله وحده بنتشلنا مما نتخبط فيه بعد الثورات العربية ......فمن عجينة الفلاحة الى نوم العازب وزينة العروس ومشية الختيارة شىء عجيب غريب .......
    • أحمد الخالد | 2012-02-19
      سيدتي ... هي السياسة العربية مازالت رغم الشيب في طور الطفولة ... لكنها طفولة قاسية على أهلها مملؤة بالرغبة في الدم والنهم إلى السلطة والجشع في رغبات الساسة 
  • نورسين | 2012-02-19
    من الحزب الوطنى الى الاخوان والسلفين والمجلس العسكرى  يا قلبى لا تحزن

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق