]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تبرعوا ... لحسني مبارك !

بواسطة: علاء لاشين  |  بتاريخ: 2012-02-17 ، الوقت: 22:44:06
  • تقييم المقالة:

بدات منذ ايام دعوات مفاجئة من المجلس العسكري لجمع تبرعات من الشعب المصري من اجل اقتصاد مصر الذي اصبح في خطر ... وجند في هذه الدعوات بعض المتحدثين باسم الدين وبعض مشايخ الازهر والاعلام بمعظم قنواتة .

كان المبرر الاول في هذه الدعوات هو بغرض الاستغناء عن المعونة الامريكية بعد افتعال ازمة غريبة بين المجلس العسكري والولايات المتحدة لا يصدقها طفل صغير... وبإفتعال بطولة زائفة للمجلس العسكري الذي فجأة وجد نفسه عدوا للولايات المتحدة وانه لا يريد بقاء مصر تحت وصايتها والتلاعب بعواطف الشعب المصري في استعداء اسرائيل وهي حقيقة زائفة واقل دليل على هذا هو تصدير الغاز لاسرائيل وبقاء المعونة الامريكية العسكرية لمصر ثابتة !!!

منذ تنحي مبارك وبعد مرور عام من سقوط رموز النظام السابق وكان الحديث على استعادة الاموال المصرية المنهوبة والتي لا تقدر برقم محدد فهي تفوق مئات المليارات من الدولارات واكثر .

وكان الحديث في باديء الامر عن سرعة استعادة الاموال المنهوبة من قبل النظام الفاسد وضخها في ميزانية مصر حتى تستطيع مصر ما بعد الثورة ان تشهد التغيير والتقدم في كل المجالات وباسرع وقت ممكن .

وكان السيد المستشار/ عاصم الجوهري رئيس الكسب غير المشروع هو احد الشخصيات الهامة في ذلك التوقيت من كثرة البيانات والخطابات والمؤتمرات التي يلقيها بشأن الاموال المنهوبة وكيفية استعادتها في اسرع وقت ممكن.

ومع مرور الوقت وبشكل تدريجي ... بدا الكلام يقل والبيانات تختفي حتى ان السيد المستشار رئيس الكسب غير المشروع اصبح مختفيا لا يسمع عنه احد ولا يسمع منه اي خبر ... حتى تناقلت وسائل الاعلام الكثيرة المدعومة من المجلس العسكري بعض الانباء عن صعوبة استعادة الاموال وانها امر غاية في الصعوبة تمهيدا لاضفاء حالة من الاحباط على الشعب المصري الذي بات متفائلا في استعادة مصر لقوتها الاقتصادية التي لم ترى النور في السابق.

ليبدا الاعلام الموجة وباوامر عليا من المجلس العسكري حملتة للتحدث عن الانهيار الاقتصادي لمصر ونقص احتياطي النقد المصري وان هذا هو الخطر القادم والصعب وان السبب الوحيد والحقيقي في هذا الانهيار هو الاعتصامات والمظاهرات ليتم تشوية الثورة في انها السبب الرئيسي في دمار مصر وانهيار اقتصادها وامنها وكل مناحي الحياة فيها!!!
ناهيك عن حملات التشوية التي طالت الثوار بانهم خربوا البلد ووقفوا عجلة الانتاج وغيرها من جمل محفوظة لا اساس لها من الصحة وكأننا نتحدث عن مصر في السابق التي كانت تضاهي فرنسا في تطورها!!

وكعادة الاعلام الذي هو احد اقوى ادوات المجلس العسكري في التحايل على الشعب والتلاعب باحلامة في مصر ما بعد الثورة التي تحولت الى طلب التبرع من عموم المصريين من اجل دعم الاقتصاد المصري متناسيا ان عموم المصريين يجدون قوت يومهم بالكاد! ... وتناسى الاعلام باوامر عسكرية ايضا التحدث عن الفلوس المنهوبة التي من باب اولى ان تعود لمصر بدلا من ان يتبرع الشعب بما تبقى لدية من مال!!

فلم يكفي النظام الفاسد سرقة مصر طوال العقود الماضية وتدمير اقتصادها تدميرا كاملا حتى ينظر الى ما تبقى من اموال قليلة لدى المصريين حتى يحصل عليها .

ليخرج احد المدعيين بالدين ومعه شيخ الازهر صاحب الفتاوى التطريز وبعض الابواق الاعلامية المرتزقة من المجلس العسكري لتبني حملة للتبرع لمصر من عموم المصريين والحصول على ما تبقى لديهم من اموال .

حتى اني سمعت في مداخلة تليفونية اليوم مع احد الاعلاميين المرتزقة من احد المتصلات وهي على استعداد للتبرع لمصر بما تملكة من ذهب متمثل في خاتم فقط ! وذكرتني بالرجل الذي يطلب من زوجتة ان ياخذ مصاغها ليبيعة بعد مروره بضائقة مالية وان هذا هو قمة التضحية من اجل زوجها!!!

هل نسينا الاموال المنهوبة التي تكفي لبناء مصر بعد عصور الفساد ام وصلنا الى هذا الحد من الفساد كي ننهب ما تبقى لدى المصريين من اموال من اجل عيون نظام فاسد لا يريد لمصر الخير؟!

وهل سنرى المجلس العسكري وافرادة واحد اثرياء مصر تبرعات تتناسب مع حجم ثروتهم؟! وهل سنعلم ميزانية الجيش المصري وما هو الفائض منها كي يتم سد العجز الحالي؟!

اسألة كثيرة استفهامية استنكارية ساخرة حول نهب باقي اموال المصريين واضفتها لما تم نهبة في السابق وبدل من ان نعيد ما تمت سرقتة ... نضيف له المزيد من السرقة ... ويبقى نظام مبارك باموالة ... ويجرد الشعب المصري مما تبقى من اموالة؟!!

طوبى لكي يا مصر من ابنائك الفاسدين ... ولك الله يا مصر ممن يتلاعبون باموال واحلام شعب مصر الفقير.

 


http://alaalasheen82.blogspot.com/2012/02/blog-post_18.html


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق