]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انتهت اللعبة (( game over))

بواسطة: Aldahry Gamal  |  بتاريخ: 2011-06-10 ، الوقت: 19:54:23
  • تقييم المقالة:

 

p.p1 {margin: 0.0px 0.0px 0.0px 0.0px; text-align: center; text-indent: 2.8px; font: 30.0px ae_AlMateen} p.p2 {margin: 0.0px 0.0px 0.0px 0.0px; text-align: left; text-indent: 2.8px; font: 14.0px ae_AlMateen; min-height: 18.0px} p.p3 {margin: 0.0px 0.0px 0.0px 0.0px; text-align: left; text-indent: 2.8px; font: 14.0px ae_AlMateen} p.p4 {margin: 0.0px 0.0px 0.0px 0.0px; text-align: justify; text-indent: 2.8px; font: 13.0px WinSoft Pro; min-height: 14.0px} p.p5 {margin: 0.0px 0.0px 0.0px 0.0px; text-align: center; text-indent: 2.8px; font: 13.0px WinSoft Pro; min-height: 14.0px} p.p6 {margin: 0.0px 0.0px 0.0px 0.0px; text-align: justify; text-indent: 8.5px; font: 13.0px WinSoft Pro} span.s1 {letter-spacing: -0.9px} انتهت اللعبة (( game over))   جمال الظاهري     انتهت اللعبة ايها السادة استنفدتم وقتكم حان الوقت لكي تترجلوا فما عاد لكم حق في تمثيلنا في الداخل ولا في الخارج، اخذتم الكثير من الوقت المستقطع ولم تستفيدوا منه وحان الوقت لترفعوا راياتكم التي ما عادت بيضاء سئمنا معارككم، التي لا تخوضونها، ويخوضها غيركم ويقدم تضحياتها غيركم (game over). إلى كل قادة العمل الحزبي والسياسي المعتصمين صرتم خارج الزمن بعد أن عشتم لعقود خارج الوجدان المجتمعي. إلى كل المشايخ وكل القادة المهترئين متشكرين دعونا بسلام ابتعدوا عنا قدر ما تستطيعون فهذا اسلم لنا ولكم، وشكر الله سعيكم.  إلى الجميع نقول ((ممنونين)) اذهبوا غير مأسوف عليكم استنفدتم ذخائركم فلا تهدروا الشرف اليمني، لن نحاسبكم لن ننتقم منكم لن نلاحقكم، غفرنا لكم، ولكننا لن ننسى تاريخكم الذي تعرفونه سيظل ماثلاً أمامنا وأمام أجيالنا القادمة، متجليا حاضراً في كل خطوة نخطوها في كل حركة نقوم بها حتى نستعيد ماضي اليمن المجيد، وتسامحه السخي لنحيي عنفوان وعزيمة اليمني الحر المتطلع إلى الريادة العاشق للمجد المتعفف عن السؤال. اليكم يا من نسيتم من تمثلون نقول كفى دعونا نرمم أوجاعنا بسلام، اتركوا اليمن لأهل الإيمان، كفانا أحزاناً، كفانا ألاعيب صبيانية، دعونا نفتش عن حاضرنا المسلوب، دعونا في كنف الرحمان الرحيم، دعونا نبني مستقبلنا الذي نريد يكفينا توترات يكفينا نزق يكفينا قلق، جعلتم يمننا غير اليمن الذي عرفناه وعرفه أباؤنا بعد أن سلبتونا حتى المسمى الذي عرفه القاصي والداني، دعونا نبحث عن ذواتنا وما يميزنا دعوا اليمن وأهله للمجهول بالنسبة إليكم المعلوم بالنسبة لأهله، دعوه يفتش عن سعادته المسلوبة، ويتخلص من نقاطكم السوداء التي ألحقت أفدح الضرر بصورة وسمعة اليمن الغالي، يمن التسامح، يمن الإخاء، يمن اللين، يمن الأفئدة الرقيقة التي لا تعرف النكران، يمن الإيثار والمحبة. انتهت اللعبة ((game over) لكل المشايخ والمنظرين لا نريد رأي الدين من الفريقين ولا نظريات الفلاسفة والمحققين، لكل قيادات الستين ومن تلاهم من السبعينيات والثمانينيات انتهت دروسكم لتبدأ محاولات المجددين. هذه ليست أيامكم استنفدتم وقتكم ليقف أمام بوابات اليمن الجديد جيل لا تنطلي عليه الألاعيب، جيل يعرف ما يريد هو اليوم يقف أمام بوابات المستقبل مشمراً عن ساعديه ليدفع بوابة دخوله إلى مستقبله المنشود، أعطوهم فرصتهم ليكشفوا عن ثوبهم الجديد، هؤلاء ليسوا دخلاء أو مستأجرين، هؤلاء هم أبناؤكم الذين يصرخون، حان الوقت ليخرص كل المدعين، وحان الوقت لتسمعوا مع بقية شعوب الأرض «صهيل» الجيل الجديد، حان الوقت ليعلنوا عن «خارطة طريق» ينتشل اليمن من براثن العابثين. إلى شباب اليمن المثابرين، حان الوقت لتشكلوا مجلس اليمن الجديد، فأنتم أصحاب القضية والمصلحة الحقيقية في هذا التغيير، من مقراتكم في الميادين أعلنوا دستوركم الجديد باركوه بتأييد الجماهير وطنوا  قوانينكم على أساس الانتصار للمستضعفين ما دام وأن سلاحكم الحجة والمخاطبة بلين. يكفينا تدخلات يكفينا مشاحنات، يكفينا خصومات شخصية، يكفينا تبديل اثواب مرقعة تلبسها اجساد بالية، يكفينا ادعاء لثورات من رجعي أو وصولي أو متبلد حقير، البلد في مأزق خطير ولن يرحمنا الأصدقاء ولن نطلب أن يحن علينا الأخ والجار والقريب، لا تتركوا الفرصة لأصحاب العقائد والأفكار التي تحاول سرقة حلمكم، وفشلت في أحداث التغيير على مدى عقود. حان الوقت لتشكيل مجلس الوطن الكبير مجلس يلتقي فيه نخبة من كل ساحات الاعتصامات من جميع المحافظات بهدف الخروج بمشروع يخرج البلاد إلى بر الأمان ويقفل الطريق على كل المتاجرين والحاقدين مجلس عريض تخضع فيه جميع الإجراءات للدراسة والنقاش والتصويت بشفافية، ودون تمييز فلديكم حقوق الامتياز وشرعيتكم فوق كل تشريع.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق