]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خطوط سياسية

بواسطة: القادم  |  بتاريخ: 2012-02-10 ، الوقت: 00:40:51
  • تقييم المقالة:

 

خطوط سياسية

المساواة الأجتماعية الحق في الحصول على المال العام لكل فرد الحصول على أفضل خدمة في جميع مناحي الحياة الحرية في التعبير والتغيير والمشاركة

حرية النقد للمسؤؤل الذي تولى أمر من أمور العامة جميع هذه المسميات خطوط حمراء ممنوع تجاوزها وان ترضى بكل هذه المسميات مسلوب الإرادة خطوط خضراء يسمح لك السير فيها

أن تصم الأذن عما تسمع من خطط واستراتيجيات تحاك ضدك من حكام بلدك لكي تمنعك من  التوقف والتفكير إلى أين تسير خط اخضر

يجب أن تغمض عيناك عن كل ما تراه من ظلم ونهب لحقوقك الطبيعية المنصوص عليها شرعا وقانون خط اخضر يجب أن تسير فيه

يجب أن تسمع الأغنية التي يريدونك أن تسمعها وتقرءا الكتب التي يؤلفونها وتشاهد الأفلام التي ينتجونها كل ذاك خط اخضر

يجب أن تربي أبنائك حسب الكتالوج الذي سرت أنت عليه طاعة عمياء أن ترضى بما لا يرضى أن لا تقول (لا ) في المكان الذي يجب أن تكون فيه وان تقول (نعم ) في المكان الذي لا يجب أن تكون فيه  - خط اخضر

الخلاصة

جميع الحقوق التي هي في الأساس حسب الأعراف والقوانين الشرعية والإنسانية

مزايا طبيعية تتمتع بها سلبت من قبل السياسيين والقادة لكي يتم تفصيلها بقالب من تصميمهم ولكي يكون المواطن كعجينة الصلصال يشكل بمقاس القالب الذي صمموه

ما هو الحل

هناك طريقتان لكي تعود الخطوط إلى مسارها الصحيح

الطريقة الأولى (غير مجزية في الوطن العربي) أن تطالب بعودة الحقوق وممارسات الحريات السياسية والاجتماعية والمطالبة با العادلة والمساواة

وغيرها با الطرق الحقوقية والقضائية والديمقراطية وجميع هذه الأساليب خطوط حمراء لا يسمح لك بسلوكها .

الطريقة الثانية (وهي مجزية في كل الأوقات والأماكن حتى لوكانت تكلفتها ناهضة ) وهي أن تجرد السيف ضد الظالم وتخرج عن العبودية وتعود إلى الأصل وتطلب الموت عبور إلى الحياة وهذا ما بدأ ولن ينتهي حتى يتم تصحيح الخطوط .

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق