]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الله قريب مجيب

بواسطة: Faiz Bengamou  |  بتاريخ: 2012-02-07 ، الوقت: 09:35:45
  • تقييم المقالة:

دعوني اليوم ابدأ المقال بأجمل ما قال ...أدعوني أستجب لكم  اليوم وبعد سنون عجاف من الأنتظار والترقب رأيت بأم عيني كيف أن الله ندركه بقربه منا وهو أشد قربا منا إليه  صلينا صلاة الجمعة والإمام سلم وقال صلاة الإستسقاء أثابكم الله عل الله ينزل علينا غيثا يروي عطشنا ويسقي أرضنا...إنتهت الصلاة بالتسليم والتكبير ما إن خرجنا من صلاة المغرب حتى هبت نسمات الرحمة من الرحيم تلبدت السماء بالغيوم وأختفت في السماء النجوم ....صلاة العشاء رافقتنا معها زخات مطر من المنان صبح فية ارض بيضاء متعة للناظرين حل الشتاء المنتظر بياض فوق كل ما تتخيله الأعين والبصيرة    ..اوليس الله قريب دائما .اليوم إجتمعنا لدعاءه بقلب نقي ...لماذا لان جل الفلاحين خائفون من عقم ولادة التربة بالزرع  انا اليوم لم اتكأد بان الله يجيب فقط بل إن الله غني عن العباد عقيدتي وديني يسمحان لي بالتدبر في خلقه الكريم  هاته الثلوج التي في مدينتي منذ ما يقارب الاسبوع هي لم تكسو تربتها منذ ما يقارب 28 سنة الله الله حتى الأنعام فرحة بما اعطاه لها القوي الجواد  اوليس ذالك بقادر على ان يحي الموتى  اليوم أحس من كان بعيدا بقلبه عن ربه أنه لن يخيب مارجاه ولن يضيع إذا إستعان به وناداه في كلماتي سهم اردت أن أرميه على القلوب النائمة لتحيا بحب الله ونبيه الكريم الذي نحيا بحبه في شهر ولادته الكريم  الله الله في الوصال والقرب الله الله في الدعاء فلو وضعت الاكف على يد قلب واحد وتوجهت للرب الواحد بقلب خالي من الشوائب أوسيتركنا نهيم في ضيعة وهموم معاذ الله وهو القائل ونحن اقرب   ولله المثل الاعلى نحن أقرب من حبل الوريد لك يا عبد يافقير يامن ترجو من لا يقدر ان ينزل من السماء حبة برد وتركت القادر على إنزال برد ومطر وتلج وماء ورياح وغبار ونسيم  اللهم لك الحمد دائما ابدا ...ياقريب من العباد.


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق