]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في عيناها حزن

بواسطة: الحياة مبدأ  |  بتاريخ: 2012-02-05 ، الوقت: 18:42:02
  • تقييم المقالة:

في عيناها حزن ..لا أدري لما في عينها حزن يجول...

 

رغم جمالها وبهائها ..لكن تذبل حسنها تلك الشجون..

 

 

أحببتها والفتها...ووجدتُ فيها قلباً دافئاً حنون..

 

اسرتني بعطائها وبذلها...ولم تنتظر شكراً ولا ممنون

 

في قلبها ورعٌ وصدقٌ ....فهو بريقها في تلك العيون

 

لستُ وحدي من أعجبتهُ ...براءتها وصدقها فهم كثيرون

 

لكنني ألفتها وقربت بيننا السنون ...بعد أن كنا أطفالا يجهلون

 

كبرنا وكبرت معنا صداقةً ..أضلتنا وحمتنا من شر الجاهلون 

 

لكنها لازالت تخبئ حزنها ...لا أدري ما يكون

 

أهو خوفٌ من قادم ...أو إذانٌ بفراق المحبون

 

آثرت الصمت..وعدم البوح بالمكنون

 

فألمتنا بذهاب بريقها و في عيناها سكون

 

أهوخيرٌ أم شرٌ ذالك المجهول

 

لا  تدعيه يدس فيك خنجرا مسنون

 

لاتستسلمي لحزن مهما طال ..سيزول

 

ومهما زادت المحن فلنا فيها خيرة تكون

 

فهذه حكمة ألفناها فرحٌ وترحٌ في هذا الكون

 

فلتمسحي دمعا حجب سحر العيون 

 

ولتستغفري رباً رحيماً غفور

 

يزيح هم كل محزون

 

شكراً

 

 

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق