]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اعتراف مذنب بعد ان خرج من جحر الضب ...اللهم صلى على سيدنا محمد

بواسطة: Yagoubia Sisbane  |  بتاريخ: 2012-02-05 ، الوقت: 08:05:46
  • تقييم المقالة:

نعيش و قد ارهقنا الشقاء.....و حياتنا من بعدك فناء

فينا الجاحد و الجاهل و الاحباء..... و فينا من لا يعرف الا اسمك فقد الهته الاشياء

فالجسد الواحد تناثرت منه الاعضاء ..... وافترقت عنه الروح بعد ان شغلتها الاسماء

اغرقتنا هموم لم تصنعها السماء..... بعد ان تاهت منا اخلاقنا و نحن ندخل الجحر سعداء

اذا سالونا عنك , درفنا دمعا الغته الاخطاء..... و تحركت السنتنا لنكتشف انها بكماء

لقد حمل اسمك , الابناء و الاشقاء.....فلم يستحوا منه و مضوا يتناحرون , تمزقهم البغضاء

نهيتنا فلم ننتهي فقد اغرانا الكبرياء ..... و اعمانا الكبر فتبعنا من لا يرجى منه عطاء

و امرتنا فعصينا و لم يكن لنا ولاء..... و تمادينا نغرق الاجيال و ندعي انه الابتلاء

حدرتنا فاستهترنا نلحق السراب نظنه الماء..... و بعد ان وصلنا ارتمينا في احضان صنعها الاعداء

نصحتنا فسددنا الآذان بقطن استورده العملاء.....و تحولنا الى قطيع يسوقه البلهاء

بعد ان مشينا قرونا وجدنا ان وجهتنا الوراء.....فبررنا بافعال و اقوال لطخها الرياء

فعدرا ايها الحبيب , فانت للعالمين ضياء .....انرت الدنيا لكننا اصرينا على ان تكون قلوبنا مظلمة سوداء

عدرا ايها الامين فرسالتك واضحة بيضاء .....لكننا خناها و الصقنا فيها اوزارنا فنحن جبناء

عدرا ايها الصادق الذي يخشاه الاقوياء.....خدلناك بضعفنا فلم نجد لرؤوسنا الا الانحناء

سنعدك الوعد الصادق و نكون الامناء.....فرسالتك سنوصلها كاملة و لو كان منا الشهداء

اللهم صلى و سلم و بارك على سيدنا محمد و على آله و صحبه و من تبعهم باحسان  الى يوم الدين.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق