]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحداد ... مؤقت أم سيظل سنوات

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-02-02 ، الوقت: 01:35:44
  • تقييم المقالة:

" إنا لله وإن إليه راجعون " زهرة شباب مصر من مشجعي الكرة هم في الأصل من شباب الثورة ، وهم في الأصل ممن وقفوا في وجه الشرطة في أحداث محمد محمود ، وهم في الأصل من يقف يساند كل من تتعرض له الشرطة بأذى من الشعب المصري منذ انطلاق الثورة .

هل هذه تصفية لهم ؟! 

هل هذا انتقام من هؤلاء الشباب ، هل هو انتقام من شباب مصر ؟!

هل هو قتل للثورة أم إخماد لشعب ؟!

هل يعتقد المجلس العسكري أن قتل هؤلاء سيخمد الثورة ؟!

لو كان هذا هو الهدف فقد نجح في رغبة الجميع حقا في إنهاء ما يحدث في مصر ، سمعت من يقول إذا أراد المجلس العسكري أن ينفرد بالسلطة فليفعل ذلك دفعة واحدة ، لماذا يكلف مصر كل هذا الكم من الشباب حتى يصل لسدة الحكم منفردا ؟!

كما سمعت من يخطط لمظاهرة مضادة للثورة ويحمل كفنه على يده ويقف في ميدان التحرير ويعلن الثوار أنه على استعداد لأن يكون أخر شهيد في مصر ... وسينادي يسقط يسقط حكم التحرير ... 

إن رأت الشرطة أن عودتها مشروط بقتل الشباب فلتعد ولتضرب ولتصفع على الوجوه ولتركل ما شاء لها أن تركل ومن تحب أن تركله ومن تريد وقتما تشاء ولكن فليحافظوا على شباب هذا الوطن على الأقل من القتل فليحافظوا للأمهات على وجود أبنائهم أمام أعينهن ... أذلاء ليس يهم ، مادام ذلك سيحمي شرف العسكر والشرطة 

هذه تعبيرات لحظة الشعور بعدم التوازن .. فأن تفقد مصر 74 شابا في أقل من نصف ساعة في ساحة رياضية في مذبحة لابد أن تكون معدة ومسبقة التخطيط فهذا يفقد التوازن حقا ولكن ما يجب أن يعرفه المجلس أن :

الشعب لم يرفض  الثورة بعد ....... 

العسكر لن ينجحوا في إخماد الثورة .... 

ويبدو أن الأمر بات وشيكا للحسم في مصر إما أن تكون الصورة هذه هي آخر صورة حداد ... أو أنها ستظل صورة الحداد على مصر كلها حتى إشعار آخر سيطول أمده في ظل حكم عسكر مبارك 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق