]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سُلطانٌ وَ رَاقِصَة ..

بواسطة: منتظر القضيب  |  بتاريخ: 2011-06-08 ، الوقت: 08:22:31
  • تقييم المقالة:

سُلطانٌ وَ رَاقِصَة ..

في قصر ذاك السلطان .. أتت راقصة بذاك الفستان .. تراوده عن نفسها بالاحزان .. وينادي إجلبو المال يا شبان .. ماينقصك يا فتاة العرسان .. لا شئ مولاي دامي بين يديك .. إذاً أنا كليّ لكِ فما ينقصك الآن .. أريد قبلة بـشفافية منك يا سلطان .. ويقول بكل برود ليس الآن , ليس الآن .. وما إن أتى الليل تراست بين الأحضان .. حتى تسمع دقات قلبه وكأنه حبات رمان .. إذ بالسلطان ينادي أين الجيش .. سدو ثغرات كل الحيطان .. وأحيطو جيداً بـ الحفلة .. كي لا يخدش إرهابي أمن الدولة .. !

لـ الكاتب : منتظر القضيب


https://www.facebook.com/ameer.Sadness


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق