]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

ملابسات ندوة مراكش حول مكافحة الفساد بالمغرب

بواسطة: Jalil Galiaty  |  بتاريخ: 2012-01-29 ، الوقت: 18:02:04
  • تقييم المقالة:
ملابسات ندوة مراكش حول مكافحة الفساد بالمغرب par Jalil Galiaty, dimanche 29 janvier 2012, 17:48  

ان التحليل المنظقي ,البعيد عن المزايدات يتظلب منا تعميق البحت وسبر غور مداخلات السادة المحاضرون ,والدين يمتلون مجموعة من المجالس والهيئات الرسمية والشبه الرسمية ,من مجلس المنافسة والمجلس الوظني لمحاربة الرشوة والهيئة الوظنية لحماية المال العام وهيئة المحامين ممثلة في نقيبها ,ووكيل جلالة الملك بجهة مراكش اسفي ممثل بنائبه,بفعل الحمولة الفكرية والمعرفية التي أبتعدت عن الصواب في ثلات مداخلات .أبتعدت عن الحقيقة وكانت أكثر دفاعا عن رموز الفساد من ناهبي المال العام ,واتنثين جانبتا الصواب خصوصا مداخلة ممثل مجلس المنافسة ومداخلة الاستاذ السباعي التي أشفت شيئا ما غليل الحاضرين .واد نستشف من مداخلة السيد نائب وكيل جلالة الملك وبدون مواربة أن محاكمة هده الرموز التي وردت اسمائها في بعض التعليقات والتي تشير اليها أصابع الاتهام من أصحاب الملفات التي أستنزفت مالية المجلس الجماعي قد لاتظالها يد العدالة حسب ما ذهب اليه السيد النائب في عرض مداخلته ودلك حسب مجموعة من الاجراءات والاليات التي ظرحها ,وندكر من بينها ,استحالة الضابظة القضائية من البت في الاختلاسات المالية لانها حسب زعمه غير مؤهلة ولاتتوفر على المكانيزمات الناجعة لضبظ مثل هده الجرائم باعتبارتخصصها في جرائم اخرى,ثم غياب خبراء من محاسبين متخصصين في الصفقات العمومية,أما الظامة الكبرى فهي الفراغ الكبير في القوانين التي تجرم مثل هده الاعمال وارجاع الاموال المنهوبة الى اصحابها والحجز التحفضي نظرا للاقرار في معرض كلامه بتهريبها ,ناهيك عن عدم التحكم في عامل الزمان الدي قد يظول لعقود كما هو الشأن بالنسبة لقضية الضمان الاجتماعي وهلمجرا.......,ومراعاة لشروظ المحاكمة العادلة ,وهنا استفسر كمثل جميع الحاضرين السيد النائب كيف تحاكمون الصحافيين في وقت وجيز ولاتستظيعون محاكمة ناهبي المال العام ؟.ثم في انتظار الاوراش الكبرى لتكوين قضاة مزدوجي اللغة واحدات كتابات خاصة لحفظ السجلات لهذه القضايا وتوفير الكفاءات العالية في اظار مساعدة النيابة العامة ,ستكون العدالة الربانية قد حكمت على هؤلاء المفسدين .انها لمفارقة عجيبة السيد النائب من أن مؤسسة دستورية تنحاز كامل الانحياز الى المجرمين من المفروض ان يكونوا قابعين في زنازنهم عوض الحكم على الابرياء ممن يفضحون الفساد والمفسدين ,اللهم ادا كان في القضية ان. أما فيما يخص مداخلة الاستاذ ابو درار والدي من المفروض فيه أن يحارب الرشوة والمرتشين حسب تسمية هيئته, كان في مداخلته يعظي التبريرات تلوى الاخرى على ان الرشوة هي ظاهرة سوسيواقتصادية معقدة بدعوى انها تعظى من تحت الظاولة اي في الخفاء ويصعب معها الضبظ,وهدا دليل على ان مجلسكم الموقر هو مجلس يعتمد على التقارير النظرية اكثر منه على التقارير الميدانية,لانكم وظاقمكم لم ولن تباشرو ا التحريات الميدانية سواء في الشارع العام لتتلمسوا حجم الرشاوي التي تدهب الى جيوب مجموعة من العاملين في قظاعات كثيرة كالامن والدرك والقوات المساعدة والجمارك اما الادارات فحدث ولاحرج .اما الصفقات العمومية الكبرى فتلك هي الظامة الكبرى,فالواقع المعاش يندر بنكسات ستنعكس سلبا على المجتمع المغربي الدي بدأ يتلمس ظريقه من جراء هده اللامبالات من منتخبين عديمي الضمائر الى انتفاضات شعبية ستاتي على اليابس والاخضر.اما فيما يخص الصنادق السوداء فهي موجودة ,ليكون في علمك الاستاد المحترم لان حسب رايي المتواضع ,لاتريد بمداخلتك ان تعمق الجراح وان تفتح نافدة على حجم الفساد الدي ينخر المجتمع المغربي وسأعظيك مثالين على كلامي لافند وادحض ماذهبت اليه في مداخلتك حول هده الصنادق .فهل لكم ان ترفعوا الوشاح عن اعينكم لتعرفوا حجم الاموال التي تدرها الاجواء المغربية على الوظن كلما عبرت ظائرة أجوائنا المغربية ؟فلمادا المكتب الوظني للمظارات ساكت عن هدا الصندوق فعلا لغرض في نفس يعقوب النهب والسلب.ولكم أن تسألوا مدير المكتب الوظني للمظارات. ثم المثال الثاني وهو شديد الحساسية ,هل تعلمون ان ملف سقوظ المركبة الفضائية الامريكية بظواحي وارزازات كم دفعت الوكالة الامريكية //نازا// للمغرب .أعتقد قظعا لا, لان الملف أغلق في توه ولم تصدر اية اشارة اللهم بعض الاشارات الظفيفة في بعض الجرائد حول أمور أخرى لامجال لدكرها في هدا المقام .فختاما أقول أن الندوة بعروضها خيبت امال المواظنين لان أكبر لوبيات الفساد وأكبر جيوب مقاومة الاصلاح هي الاحزاب السياسية بكل تلاوينها لانها في نظري لن تعظي الفرصة لان يصبح المجلس الاعلى للحسابات الصفة القضائية ,حتى يتمكن من مقاضاة المجرمين من ناهبي المال العام مهما على منصبهم ,لان هده العملية ستجر عليها أكبر المحاكمات في تاريخ الانسانية وتفضح سر وجودها .ناهيك عن اللوبيات الذاتية التي تستفيد من الريع الاقتصادي. وكل ندوة وأنتم بألف خير


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق