]]>
خواطر :
لا تبخل على غيرك بالمشورة الحقيقية والصادقة رغم همك ، ولا تكن بخيلا فيما يرضي نفسك وغيرك مهما كان الثمن فالحياة متعة بين الجميع والإنسان جميل رغم همه   (إزدهار) . أيتها التكنولوجيا ، لما تصرين على غزونا...أفسدت عنا بساطة عقولنا و معيشتنا... كان الأجدر أن تبقين ما وراء البحارُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل يسقط حقا حكم العسكر ؟ - 5

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-01-27 ، الوقت: 14:25:58
  • تقييم المقالة:

محطة مبارك في علاقة العسكر بالحكم لم تنتهي النهاية المتوقعة للمؤسسة العسكرية .. فلم يتخذ منهم نائبا كما فعل جمال عبد الناصر والسادات .. وفي نفس الوقت بات كمدرب كرة قدم يطلب من ابنه التسخين على الخط ... وتحكمت رؤوس الأموال أكثر في مقاليد الحكم ممثلة في كل مؤسسات الدولة وتغلغلت حتى صرنا نسمع لأحمد عز صوتا في حين لا نسمع للمشير صوت .. زورت الانتخابات لتحكم المجموعة الرأسمالية القبضة ولتنحي المؤسسة العسكرية بعيدا تماما عن الصورة في خطوة أخيرة قبل اعلان رسمي لترشيح جمال مبارك رئيسا ومجلس الشعب ( جمهور المباراة ) جاهزا للتصفيق .. يبدو أن مبارك نسى أن هناك مؤسسة يمثلها تنتظر وتنظر للأمور بعين الصبر والولاء ولكن إلى حين .. ولأن الجميع بلا استثناء نسوا في صراعهم على السلطة أنهم يحكمون شعبا وأن الشعب له وجود ويتعايش في هذه اللعبة والصراع فوجئوا بالشعب ... 

كانت نظرة مبارك مذعورة وكأنه تذكر فعلا أن هناك شعب وأن للشعب صوت وأن للصوت قوة وأن الحياة تنسحب من تحت قدميه ... صفق القائمون على إدارة المؤسسة العسكرية لهذا الشعب الذي فيما يبدو سيلعب بكل سذاجة شعبية وسياسية لصالح المؤسسة العسكرية ... يضمن بها الحفاظ على ولائه لقائده الأعلى مع اقصائه عن الحكم فيقصي بذلك محاولات توريث الحكم لمدني ولو كان جمال مبارك نفسه ... ويتخلص أيضا من رؤوس الرأسمالية المتحكمة في عهد مبارك 

وكأن لسان حال المؤسسة العسكرية يقول للشعب : بوركت يا شعبنا العظيم .. هيأت لنا السبيل ولكن هيهات أن تحلم بأكثر من ذلك ..

فهل يدوم حكم العسكر .. أم أن أركان حكم مبارك اهتزت بما فيها المؤسسة العسكرية بحيث يوشك حكم العسكر على الانتهاء معه ... أم أن سيطرة المجلس العسكري على مقاليد الأمور هي تأسيس لحقبة جديدة لحكم العسكر ؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق