]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مخطوطات قيمة

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-01-23 ، الوقت: 12:53:56
  • تقييم المقالة:

 

أخذت ريشة حمامة  وزجاجة عطر غاردنيا  وورقة بردي 

وشرعت ارسم كلمات والونها بالحب  والحنان واصنع لها اطارا" من زهر البيلسان وعلاقة من خشب السنديان.

واضعها أمامي لأتمتع بها في الذهاب وعند الاياب.

لوحة جمعت التاريخ (البردي) والبريد (الزاجل)والربيع (الغاردنيا) والصلابة (السنديان)

وفيها :الى ملك الكلمة وسلطان الكتابة وأمير الشعراء

      شهادة حب ووسام شرف ورتبة فارس بطل

ليس لأنك أبدعت بأشعارك بل لأنك كنت مصدر الهامي  

                                      مذيلة بتوقيع فنانة من بلاد الشام

اجمل لوحة يرسمها فنان واروع كلمة تقال في شاعر من هذا الزمان

أشرقت شمس الحبيب على عالمي تنير لي دروبي وتدفئني وتدفعني الى رسم لوحات رائعة .

والمشكلة أنه لا يبقى منها واحدة بعد كل معرض ولو انني املأ جيبي الا انني أبكي عليها كأنني أبيع قطعة من كبدي .

واعيد الكرة وفي كل مرة اذرف الدموع وانا احضر لمعرض آخر.

هذا هو الفن أنت تبدع وتنجز والآخر ياخذ ويتباهى في عرضه

هل الفنان  المبدع الغزير الانتاج  يحب ان يتمتع هو بما يرسم ياترى؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق