]]>
خواطر :
اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العبودية بين المكلف بالملف والعدالة الغائبية

بواسطة: ابنو ابلال ابلال  |  بتاريخ: 2012-01-22 ، الوقت: 23:45:52
  • تقييم المقالة:

بقلم : ابنوا بلال أمبارك
أستسمح عبد البركة بشان كتابته السابقة التي تطرق فيها لموضوع العبودية بكل شفافية والذي كنت أعارضه بشان الطريقة التي يطرح  بيها الموضوع ، لكنني وبعد تتبعي للاستضاح الذي قدمه القائمين على موضوع العبودية في المؤتمر أدركت أن الموضوع يستحق أن يكشف للرأي العام الوطني بكل تفاصيله الدقيقة لان النية تكمن في توفير شروط المواطنة لا شروط تحرير الإنسان من أخيه الإنسان 
لان القائمين على الموضوع بالتعاون مع وزارة العدل يحيكون مسرحية يحتلون بطولتها بالاشتراك ، فكان لابد  أن يكون هناك ضحية لأنها إن خلت من بطل وضحية ستكون رديئة الإخراج وسيئة السيناريو 
هنا على سبيل المثال وفي هذا الباب نذكر أبلال دخني الذي تقدم بملتمس إلى وزارة العدل للنظر في مشكلته ثم بشكوى إلى النيابة العامة بمحكمة الجزاء بشان أبناءه المخطوفين من دائرة الدشيرة ولاية العيون  ورغم أيضا أن القائمين على هذه القضايا قدموه إلى المكلف بالملف على مستوى عالي شخصيا ، والذي تنصل من القضية ونفاها نفيا قطعيا زاعما أن الشكوى سحبت من لدى النائب العام لدى  محكمة الجزاء وكنا قد أكدنا وقتها أن الشكوى مازالت قائمة بل وتم تأكيدها للمحامي من قبل أولياء أمور المخطوفين .
إذا كان الأمر كذلك كيف نفسر الرد على طلب الاستيضاح الذي قدمه القائم على موضوع العبودية أمام هيئة المؤتمر وهي أعلى سلطة في الجبهة ، وللإنصاف هنا لابد أن نذكر أن بعض ما ورد في محمل رده على طلب الاضاح ذلك لم يخلو من العديد من الحقائق والانجازات التي لا يمكن أن ننكرها كالتي تتعلق بأملاك الشهداء وتركة المستعبدين وعقود الزواج .
وهنا لا نقبل العذر بأنه قد دلس عليه من أي كان فكيف ما كانت القضية فالأطراف كلها تمثل السلطة مما يقودنا إلى أن السلطة تخدع نفسها وتغالط الجماهير الشي الذي يدعونا لنتأمل أن أبطال المسرحية ليسوا على حقيقتهم بل يقدمون انتصارات لم تكن موجودة على ارض الواقع ، و أنهم يغردون خارج آهات سربهم وهذا يجعلنا نقول وبالفم الملآن كيف لهم أن يطالبوا المتضررين من العبودية  بالتقدم إلى المحاكم  وهم الذين لم يستطيع وان يقدموا حلا لقضية أبلال دخني المطروحة منذ ثلاثة سنوات أو أن إسقاطها من العدالة هكذا حلا ، فإذا كانت كذلك كيف سيتقدم آخرين لطرح قضياهم .
أم أن هذا كله من صناعة العدو أو متآمرين على انجازات الدولة وهو النعت الذي ادري تمام الدراية أنهم  سينعتونني بيه عقب نشر مقالي هذا  وبهذا الخصوص أقول أن القضايا و الإشكالات المعقدة لا تحل 
بالنعوت الواهية ولا الاتهامات والتقليل من الأشخاص لأنه ببساطة,, المعروف الباسو ما اهم اعراه ,, 
وبالتالي أود أن أقول لإخواننا القائمين على موضوع الاسترقاق والسلطة عامة أن الدول المتطورة والمستقلة منذ مئات السنين مازالت تقر أنها تكافح بقايا ومخلفات العبودية ، فكيف بأمة خرجت من الجهل والتخلف منذ عقود   يبيض ملفها خجلا من تداعيات أخرى  رغم أن الرق كان قوام الحياة الاقتصادية لديها .
لا احد ينكر ان  مبادي ومنطلقات الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب خالية من أي لبس حيال التمييز والتهميش لكنها موجودة بكل تأكيد كممارسة في مخيمات اللاجيئن الصحراوين والبقاع التي تحكمها جبهة البوليساريو
 أقول هذا مستندا إلى شهادات حية مورشفة بالصورة والصوت ولظروف ما لم انشرها لان جدلية الموضوع سوف لن تجسد لدي مثل ,, جاء لاهي اطبو ساعة عورو ,,
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • gali ahmed | 2012-06-08

    ثقافة البيظان         بقلم غالي احمد لبعيد
    مجتمع البيظان هو ذلك المجتمع الافريقي الدي يعتز بهويته الذاتية و له لهجته و عاداته و لباسه و علاقاته الاسرية و الاجتماعية الخاصة و مثال على ذلك : في الملبس نجد الدراعة الزرقاء او البيضاء و اللثام الاسود للرجل و الملحفة للمرأة و هذا في البدو و الحضر و الكل يتكلم باللهجة الحسانية اما من حيث العلاقات الاسرة فالرجل لا يضرب زوجته مثلا ( لأن ذلك عيب و مناف لأخلاق المجتمع ) و المرأة المطلقة تتزوج متى شاءت لأن الطلاق لا ينقص من مكانتها او مكانة اهلها و تظل معززة مكرمة سواء عند اهلها او في بيت زوجها تستقبل الضيوف و تكرم من شاءت و ذلك شرف لها , و لا ادل على ذلك من ان اهم شرط في الزواج هو " لاسابقة و لا لاحقة " . و للاحترام معنيين افقي و عمودي , فهو افقي في القبيلة و العشيرة و المجتمع حيث الصغير يجل الكبير و يقدره و يحترمه ( لا ينظر في عينيه مباشرة و لا يرفع صوته و لا يدخن امامه مثلا ....) وعمودي في العائلة و الاسرة الواحدة حيث لكل قدره الذي لا يتجاوزه و هو محترم من غيره ...] الموسيقى و الرقص تتميز الموسيقى الحسانية بكونها مزيج بين الموسيقى العربية و الإفريقية و تظهر بصمات هذه الأخير جلية في الإيقاع ويتم الرقص على إيقاع طبل خشبي على شكل قدح ضخم تم تمديد قطعة جلدية فوق فوهته و ربطت بإحكام و يرقص الصحراويين على رمال الصحراء لكن النساء هن اللواتي يقمن بالحركات التعبيرية , و يؤدينها ببراعة اكبر وهي تعابير مرتبطة ربما بكون المرأة تقليديا هي صاحبة الطبل الاولى وبالتاي ذات حس ايقاعي رهيف , و ربما كانت هذه العلامة هي التي اضفت على الراقصة الصحراوية ميزة تتمثل في اهمية الاصابع و حركاتها بالاضافة الى الحركات الاكثر نعومة و رقة و اسلوبية حيث الايدي المخضبة بو البنان المسودة بالحناء هي التي تقوم برسم الايقاعات في الفراغ , و للراقصة الصحراوية خاصية تعبيرية خارقة , فالمراة الصحراوية راقصة بارعة ظلت ترقص و في كل الظروف ,وفي المناسبات الوطنية و الحفلات العائلية كحفلات الزفاف .....الخ فالعازف أو (ايكيو) يتفانى في نغماته الموسيقية مستعينا بالات موسيقية تسمى (أزوان ) وفق نظام صوتي متناغم... ومن مميزات الموسيقى الحسانية ارتباطها بالشعر الحساني، فلا انفصال بين لغنى وأزوان، إنهما كل متجانس.
    الرقص أو(الركيص) فن إيقاعي لدى الرجال أكثر حركية وأكثر التصاقا بالشباب ومن الركيص نذكر: (ركصة كيرة) التي يؤديها رجلان
    متقابلان يقتصران على تحريك الأرجل.
    فيما يخص الرقص النسائي، نلاحظ أن المسنات يرقصن وهن يضعن اللحاف على وجوههن مكتفيات بحركات اليدين (التريتيم) على إيقاع موسيقى هادئة بعكس ركيص الفتيات الأكثر صخبا كرقصة(كمبة بي بي).
    وتبقى رقصة (الكدرة) أشهر الفنون الإيقاعية لما تجمعه من أداء غنائي وحركي في عرض جماعي، وتختص هذه الرقصة بالنساء حيث ترقص
    امرأة واحدة وسط حلقة من الرجال (الكارة) يصفقون ويرددون الأهازيج تحميسا للراقصة
    الضيافة و التحية
    إكرام الضيف و حسن استقباله تقليد عربي اصيل يعكسه المجتمع المغربي عامةو الحساني خاصة في حياته اليومية فنجد ربة البيت حين تحضر أحدى الوجبات تقوم بطهي أكثر من حاجة العائلة و هذا احتمالا لوصول أي صديق أو قريب أو ضيف في اللحظات الأخيرة , و الشاي و مراسيم إعداده هو بدوره وجها من أوجه استقبال الصحراوي لضيفه و يضاف إلى كرم المغاربةالصحراويين و جودهم , ما يميزهم من تضامن و تآزر و القيام بصلة الرحم و عيادة المريض و مساعدة المحتاجين التحية : مقابلة الصحراوي للأخر تتصف بالحرارة و الإطراء وتبادل التحية فيما بينهما , الأمر الذي يسهر الجميع على إظهاره , بكثير من الاهتمام كلما التقوا ببعضهم (لان العكس غير مستحب بل يعتبر عدم لباقة ), و تبدأ التحية بمصافحة يدوية ثم يرد كل مصافح يده باتجاه صدره عند موضع القلب إشارة إلى احترام الأخر , و يشرع في سيل من الأسئلة و الأجوبة المتسارعة عن الأهل و حال الأولاد و عن الصحة و الحالة العامة , و يمر كل هذا بتسارع حتى أن السؤال أحيانا يرد عليه الأخر بسؤال مشابه , ذلك أن طريقة ترتيب هذه الأسئلة و الأجوبة تختلف من شخص لأخر , فلكل شخص طريقته التي حفظها نتيجة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق