]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ساعة الصفر

بواسطة: ندا اليوسف  |  بتاريخ: 2012-01-21 ، الوقت: 16:54:58
  • تقييم المقالة:

حانت ساعة الصفر .. وعلي ان اودع كل شيء .. واعد حياتي وروحي ونفسي للوداع .. ولكن اتمنى لو ان عقارب الساعة تتوقف عن الدوران .. ولم تصل الى الصفر .. حتى ارى ضياع نفسي وروحي .لقد اقترب موعد رحيلي فضاع لقائي بنفسي .. وككل راحل يودع عزيزا .. سالت دموعي فوق خدي كالجمر .. يحرقهما ويلهبهما حرارة الدمع الشخي .. سالت دموعي لشوقي .. ولوداعي لنفسي .. واندفعت في المطار لاركب قارب رحيلي .. اصبحت كساحة معركة تلعب فيها خيول الشوق بين كر وفر .. ولكن دون جدوى .
لقد ارتفع الشراع استعدادا للرحيل .. واسال نفسي ونا جالسة على حافة القارب الراحل بي الى مالا نهاية .. متى التقينا ؟ متى سنلتقي ؟ وكيف تبدد اجتماعنا عند ساعة الصفر؟
ماذا ؟ اني ارى حروفي التي خطها قلمي غريبة .. فانها غدت بلا نقاط .. وضاعت سطوري التي كتبتها بحب وصدق هباء .. فصرخت ولكن تاهت تاهت صرخاتي ولم يكن لها صدى كانها صرخة مكتومة في مكان ليس فه حياة .. ليردد ضرختي ولكن كيف تتردد صرختي في مكان تسكنه تيارات العناء والشقاء ؟
كنت احلم بيوم لقائي مع نفسي مع روحي فتبدد اللقاء .. وصار حلم وانتهى كما ينتهي كل شيء جميل في هذه الحياة .. صار يوم جمع شمل نفسي مع نفسي و روحي .. صارت كالخطوات الممزقة الضائعة في السكون .. فاصبحت صرخاتي مكتومة ليس لها صوت .. ضائعة بين الامل باللقاء وجمع الشمل واليأس من تحقيق الامل .ز وكيف نلتقي يا نفسي وشمس اللقاء غائبة تحجبها الغيوم ؟ سانتظر اشراق فجر جديد في حياتي وتسالت واحترت واحتار معي السؤال . اين يكون التلاقي ؟ يبدو انه لن يكون ولن نلتقي .ز وساستمر في رحيلي حتى تتوقف ساعة الصفر عن الرنين والدق .. اني ارى نفسي كانها طفل .ز ودموعها تسيل بغزارة عند ساعة الوداع .ز واصبحت كطير ذليل كسير ملتاع .. يبو ان لقاء العمر بيني وبين نفسي وروحي قد انتهى في تلك الثواني عند ساعة الوداع .. عندما دقت ساعة الصفر 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق