]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مبارك وحرب جديدة يخوضها من أجل الوطن

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2012-01-15 ، الوقت: 10:42:22
  • تقييم المقالة:

 

اصابت الاحداث الاخيرة الكثير منا بحالة من التخبط والارتباك وعدم القدرة علي الرؤية الواضحة للامور .  فالغالبية العظمي تتفق علي ان الوطن يتعرض لمؤامرة خطيرة تهدد وحدته وامنه واستقراره حتي من لا يعترف بذلك فانه في قراره نفسه علي يقين من ان الوطن يتعرض للخطر . ومن ابرز الاشياء التي ساهمت في ازدياد الخطر هو فقدان الثقة الذي ساد بين أبناء الوطن الواحد واعتقد ان هذا هدف نجح من سعي اليه بنسبة كبيرة في تحقيقة

ومن اكثر الامور التي شابها الارتباك والتخبط والحيرة الحكم علي الوضع الذي وضع فيه الرئيس مبارك . يري الكثيرون  ان الرئيس مبارك استسلم واصبح الان لا يملك من الامر شئ واصبح تاريخ مضي اساء اليه الكثيرون وتجنوا عليه يري الكثيرون الان ان الرئيس مبارك هو الرجل الذي غلبه المرض فجلس يعاني وينتظر الرحيل وفي احلك الظروف النفسية سوءا لا استطيع ان اسلم بهذا التفسير لا استطيع ان اسلم بان الرئيس مبارك الذي عاش حياته مدافعا عن الوطن حربا وسلما يترك مصر الان لما هي فيه لا استطيع ان اسلم بان مبارك ترك الوطن واخلي مسئوليته بعد ما تعرض له  من نكران وسب وشتم واهانه من اشخاص اقل ما يقال عنهم انهم لا وزن لهم لا قيمة  وفي نفس الوقت لا اميل الي تلك الافكار التي يروج لها البعض من اصحاب النفوس المريضة ان مبارك ما زال هو الحاكم الميسطر الذي يدير الامور لا اميل الي هذا او الي ذاك  فلا مبارك هو الرجل الذي يترك وطنه للغرب واغراضة الدنيئة ولا  هو من يحكم مصر الان  .اذا ما هو التفسير

ان مبارك الذي قضي من حياته اكثر من 25 عاما رجل عسكري خاض فيها الكثير من الحروب  وتعرض للموت عشرات المرات منذ حصوله علي بكالوريوس العلوم العسكرية فبراير 1949 ثم بكالوريوس علوم الطيران من الكلية الجوية مارس 1950 ثم التدرج في الوظائف ليصبح اركان حرب كلية الطيران وقائد سرب عام 1959  ثم قائد لقاعدة بني سويف الجوية سنة 1967  ثم  قائد للقوات الجوية سنة 73. فترة خاضت فيها  مصر وخاض فيها مبارك العديد من الحروب ضمت حرب الاستنزاف ثم حرب 67 ثم نصر اكتوبر العظيم 73 وبعد تلك الفترة من العمل العسكري خاض غمار الحياة السياسية بتوليه نائب للرئيس السادات عام 1975 ثم رئيسا لمصر من 14 اكتوبر 81 وحتي التاريخ الاسود الذي تخلي فيه سيادته عن الحكم 11 فبراير 2011

رحلة طويلة شهد له فيها كل من عرفة بالكفاءة والاقتدار والالتزام والا نضباط في العمل فعندما سئل السادات عن اخنيار مبارك نائبا له قال حتي اجد من يخلفي في اتخاذ القرار عند غيابي .وعن سيادته قال  بيريز دي كوريا امين عام الامم المتحدة الاسبق 1989الرئيس مبارك رجل دولة من الطراز الاول وسياسته الحكيمة اتاحت لمصر العودة الي قيادة العالم العربي

و قال ملك اسبانيا عام 2000 الرئيس مبارك افضل ضمانة لمواصلة تحديث وتطوير بلاده اقتصاديا واجتماعيا قال عنه فلاديمير بوتين 2001 ان روسيا تعرف ما يتميز به الرئيس مبارك كطيار شجاع و قال عنه رئيس وزراء اسبانيا 2004 زعامة مصر ومبارك رصيد للاستقرار في الشرق الاوسط

هؤلاء وغيرهم قالوا وان كنت  اري ان هذا الرجل لم يوفيه احد قدره حتي الان . بعد كل ذلك لا استطيع ان اتصور ان رجل بكل هذه الصفات وبكل هذا التاريخ يترك الغرب لينتصر ويحقق اغراضه في مصر كما ان جيش مصر الذي ابهر العالم وخاض حربا تدرس في كل انحاه ليس هو الجيش الذي يترك زمام الوطن للاخرين

هذا هو ما تميل اليه نفسي وهذا سيكون هو ايماني الراسخ فالجيش سيفعل ما بوسعه من اجل مصر

ومبارك قدم وسيقدم من اجل مصر ما سيعجز اي منا مهما فعل ان يقدمها لها- انها حرب جديدة يخوضها مبارك والجيش من اجل الوطن حرب لن يسمحوا للعدو ان ينتصر فيها ويخضع مصر هذا الوطن العزيز الابي

اذا الرئيس مبارك ليس بالضعيف وليس بالرجل المسن الذي ينتظر مصيره ومصير محاكمته مبارك اكبر من هذا مبارك لا يفكر الا في وطنه وكيف يجنبه المهانة والخضوع اما نفسه فقد وهبها منذ زمن بعيد لهذا الوطن فتحيه اليك نسر مصر وقادها وابنها البار وستبقي وساما عل صدر كل مصري مخلص محب للوطن .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق