]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

25 يناير عيد قومي !!!!!!!!!!!!!!!!

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2012-01-12 ، الوقت: 15:03:43
  • تقييم المقالة:

حتي 25 يناير الماضي كان هذا اليوم عيدا للشرطة وفي هذا العام اصبح عيدا للثورة !!!!!!!!!

نعلم جميعا لماذا اختير هذا اليوم عيد للشرطة المصرية فهو اليوم الذي اثبت فيه افرادها شجاعة وبسالة وقاوموا المستعمر ورفضوا الاستسلام مما اجبر عدوهم علي ان ينحي لهم احتراما  علي هذا الصمود الذي اعطي درسا في الوطنية والرجولة والتضحية من اجل الوطن .

لكن الذي لا نعلمه لماذا اختير هذا اليوم ليكون عيدا قوميا للثورة واي ثورة تلك التي نحتفل بها؟ فعلي اي اساس تحدد الاعياد وكيف يتحول اليوم الذي قام ابناء الوطن بقتل اخوانهم من ضباط وجنود عيدا قوميا ؟ كيف نحتفل بيوم اقتتل فيه المصريون فسالت دماؤهم في الطرقات والاقسام والسجون ؟ وماذا جنينا من؟!25 يناير حتي نقول انها ثورة ونحتفل بها كما نحتفل باكتوبر و52؟!!!!!!!

الكل الان يضحك علي نفسه ويحاول ان يقنعها ان ما حدث هو الخير اي خير في ظل حالة من الانهيار تعيشها الدولة في كل مؤسساتها وقطاعاتها اي خير في ارتفاع الديون وتدمير الاحتياط النقدي اي خير والاف المصانع قد اغلقت والاف العمال قد شردوا وتركوا اعمالهم اي خير والفقير ازاداد فقرا وقهره غلاء المعيشة وارتفاع الاسعار اي خير والاستثمارات قد غادرت ارض الوطن وشل قطاع السياحة وشرد من به اي خير والاف الارواح ازهقت في ظل انهيار الجهاز الامني وغيابه اي خير وامريكا تملي علينا ارداتها وتبت في كل امر من امور الوطن اي خير ومن يتحكم في مصير الوطن قله تستعين بامريكا وقطر لتحقق اهدافها اي خير .

ان ما حدث لم ولن يكون خيرا وستظل البلاد تعاني من ويلاته لسنوات .

اتعجب من هذا القرار واتعجب كيف اتخذ؟ كيف نلغي الاحتفال بذكري مشرفة لقوات قاومت وصمدت لنحتفل بحدث جلب معه الخراب والدمار وماذا نعلم ابناء الوطن من وراء تلك الاحتفالات هل نعلمهم ان اللجوء للخارج مبرر حتي نحقق الديمقراطية والحرية وحتي نزيح من لا نريده هل نعلمهم انه مباح لهم قتل بعضهم البعض لتحقيق ما يريدون ؟!

لماذا لم ننتظر حتي نري فان كانت حقا ثورة وخيب الله ظننا وتحسنت الاحوال وتقدم الوطن سنكون اول من ينادي معكم اما اذا ثبت غير ذلك فلتكون ذكري حزينه كذكري النكسة ونحاول نسيانها وتجاوزها وان كانت كل المؤشرات ترجع انها ستنضم الي 67 .

 

واذا كنا لن ننتظر حتي نري النتائج لماذا تأخرنا كل هذا الوقت لماذا لم نقولها منذ الاشهر الاولي والي متي نترك فئة غير مسئولة تتحكم في مصير وطن تحركنا في الاتجاه الذي يمتص غضبها دون ادني اعتبار لمصلحة البلاد.

حقا قرار ابتعد كثيرا عن الصواب وما سيترتب علي اتخاذه اسوأ مما كان سيترتب علي عدمه

ان مصر اليوم تحتاج لمن يفكر في مصلحتها ومصلحة 85 مليون مواطن يحتاجون الي الطعام والشراب والعلاج مصحلة شعب وليس مصلحة فئة مصلحة وطن عاش عزيزا مرفوع الرأس فلا تجبروه علي الانحاء من أجل لقمة عيش .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق