]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أيا نهر

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2011-06-06 ، الوقت: 16:06:37
  • تقييم المقالة:



أيا نهر ...



أعرني انتباهك للحظه,,,


أنا بين يديك ...
ندية وجلة ,,
وَقّعت على وريقاتي
ك صَيبِ ,,, غشى
ذاك الجسد ... فاحتواني.


يا نهر ..
شجاني عزفك على اوتار ي
كنت سابقا
لا افقه معانيها,,
لم ارتاد معهدا
ولم .. احتفظ بمفكره .


لازلت يا نهري
بضمير العميان ,,,رؤية
وفي نظر الرائي


كجلنار..يستنبتها الطل
بتلات..ويثريها.


لجاجتي ...فضول لديك
ولجُيّتَكَ
انبهار مزهر .. لنبتي المنغرس بك.



كالّلُمى في
وجه الفاتنة
تتخايل ..
فارسا ...
في البطحاء..مغوار
بلا اكتناف ..الافتخار.
هديرك ,,,
همس عاشق ما بين
ليل ونهار أنين.


استنفرت كل ...حنين
تتباهى برعشتك
انامل ...اغصاني .


مطلقة للشمس الباهتة
خيوطا مغزلية ,,,بالوانها المنشوريه.
كخيال ..سائح برياض
جمَلَهَُ
سياج من جوري
تحيطها اساور ,,,ياسمينيه


لهديرك
للمعان سطحك الماسي ..المتألق
بلثم شفاه الشمس,,,متيم بك
منهمر الهطول ,,,رواء .      طيف امرأه بتاريخ : 09 - 12 - 10 الساعة : 04:26 AM    
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق