]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الملكة والصولجان

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-01-12 ، الوقت: 11:11:18
  • تقييم المقالة:

                                

       ايتها لغاردنيا الناصعة و التي تفوح عطرا" وتسطع بهاء" ما بالك ترمقينني بنظرة ارتياب أحبك على امك واحبك اكثر وانت في المزهرية أو على صدر رجل فخم او زينة شعر امراة غانية .

أحبك لانك بيضاء او لان عطرك ساحر ورونقك اخاذ احبك لانك ملكة في مملكة الأزهار أنت الملكةو التاج ومزهريتي  هي الصولجان.

يا زهرتي البيضاء انتظرك كل عام وفي أواخر فصل الأزهار لأشبع منك ومن جمالك ورائحتك الزكية فاملأ بيتي منك واقدمك للأحباب هدية وأطلب منهم كلما تنفسوا عطرك وشذاك ان يصلوا على سيد الخلق و خاتم الانبياء.

واحب أن اضعك فوق سريري وعلى طاولتي وفي خزانتي تملأيني راحة وفرحا وحياة.

وان شاء الله في الربيع القادم سو ف أملأ منك البيوت والمنازل وحتى الطرقات والشوارع سأوزعك على الناس ليعيشوا نعمة الانبهار ونشوة الانتصار .

باقات وباقات سوف أضعها على قبر كل شهيد وسأقرأ له سورة يس وأطلب من المولى ان يدخلني معه الجنة.

أوليس الربيع هو الفصل الذي يلي الشتاء .وحيث تتعطر الاجواء بروائح الازهار وتنتشر أشعة الشمس وتعود العصافير الى بلادنا وتزقزق وتعيش معنا أجمل الأيام ربيع الشباب العربي  .

والى كل انسان قلبه صاف وروحه طاهرة وأعماله ناصعة بيضاء باقة من ازهار الغاردنيا .

       


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق