]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة الى والدي العراق

بواسطة: عمار الساعدي  |  بتاريخ: 2012-01-09 ، الوقت: 20:32:16
  • تقييم المقالة:

اقسمت ان اتجاوز حدود نص المقال ، وان الغي تزيين الكلمات ، كي ادع وعيي ولاوعيي يتشاركان في التعبير ، سوف اكسر التقليد ، عذرا سيدي القلم اليوم اعفيك من كتابة ما اريد ، فدع شوقي يلبس ثوب دمعي ليعانق في هذه السطور والدي العرااق .

تحية حب ودموع ياعرااق المجد والاباء ، والدي الفاضل يقتلني شوق اللقاء حتى اني نسيت بماذا اردت ان ابدء لك العتاب والعنااق ، فماستطعت غير ان ابكي وانا بحضرتك ، غير ان اجري واقبل يدك ، غير ان اقع امامك مكسورا لتعلم بانه دونك لاحياااة .

كم اشتاقك ياعراق الكبرياء، وددت لو ان ثراك يلثمني فتطمئن نفسي ، لو ان يداك تحضنني ، تاخذني في حظن ابوتك ، تمسح عني دمعي ، تخبرني ان لا احزن ، تخبرني ان اعلم باني مادمت من ذريتك فهذا يعني ان يداي خلقت للعطاء .

رسالة خطت بحروف الجوع من ابن عاش الحاجة والحرمان في ظل ثروتك ، فمنعت في طفولتي حتى من الحليب...!!

والدي قد جفت اثداء امي وعيونها لم تنم ، لما علموا انك محجوزا منعو عنا الغذاء ، ملئو ارضنا دما ورعبا امطرو قذائفهم علينا من السماء ، لم نحني رؤسنا لاننا نعلم بانك اورثتنا الغيرة والصمود في الدماء .

حمقى حاولوا ان ينسوني وجهك الوقور اخذوك من منزلي ظنوا اني انسى ماعلمو ان ذاكرتي انت ، انك انت من الهمني ، اني العرااق ،وان العراق حوله كل كياني يدور .

والدي عراق الصمود لم يكتفو بفعلتهم فوضعو قيودا حول معصمك ، حاولو تشويه صورتك اتهموك بالارهاب ارادوني ان اتركك كتبو عنك ارض الدماء ، اغبياء ماعلمو انك كلما اخذوك تعود ، كلما كبلوك تكسر القيود ، كلما اسائو لذكراك ترتقي مجد الخلود ، لم يعلمو اني منذ ولدت نذرت روحي لك الفداء ، اني لترابك رخصت كل الدماء .

اليوم عرفت انني استطيع ان انام ، استطيع ان احلم بسلام ، لان يداك مازالت تحضنني ، لانك اعظم من هذا النباح ، لانني تذكرت من هو وطني ، وطني انت ياعرااااق .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق