]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

شهادة التوحيد ..لا إله إلا الله محمد رسول الله

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-01-07 ، الوقت: 11:07:29
  • تقييم المقالة:

هذا الموضوع هو أحد خطبي للجمعة وسوف أختصر في كتابته كمقال بما يناسب المقام ...ونبدأ بمعني شهادة التوحيد ...فهي إثبات ونفي ...إثبات الألوهية لله ونفيها عمن سواه وما قامت الدنيا وما قام الملك والملكوت إلا لأجلها ولقد شهد الله أنه لا إله إلا هو وشهدت الملائكة وأولوا العلم من الأنبياء والصالحين والمؤمنين والأتقياء الي أن تقوم الساعة بها ....ومقتضي شهادة أن لا إله إلا الله ...أن يؤمن من نطق بها بأن الأمر كله بيد الله وأن يستقر في يقينه ان الله مطلع علي كل حركة وسكنة يأتيها ...فلقد قال رسول الله ...لعبد الله ابن عباس إحفظ الله يحفظك إحفظ الله تجده تجاهك وإذا سألت فاسأل الله وإذا إستعنت فاستعن بالله وإعلم أن الامة لو إجتمعت علي أن ينفعوك بشيء لن ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك وإذا إجتمعت علي أن يضروك لن يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك جفت الأقلام وطويت الصحف ....فمن ينطق شهادة التوحيد عليه أن يوقن أن النافع هو الله وأن الضرر الذي يصيبه لا يكون إلا بإذن الله وأن يستعن في كل حوائجه بالله وأن يراعي الله في أفعاله حتي يكون معه في الضيق ويزيده من نعمته إذا كان في نعمة ....ففي النعمة يقول الله ..لئن شكرتم لأزيدنكم ...وفي الضيق والغم ...يقول ..أمن يكشف السوء ....ولنأخذ مثلين في تسليم الأمر لله وننظر الي النتيجة ....حينما وضع إبراهيم عليه السلام في النار وجاءه جبرل وقال له ألك حاجة فقال له ..إبراهيم ...أما منك فلا ...أما من الله فنعم ...قال الله تعالي للنار ...وقلنا يا نار كوني بردا وسلاما علي إبراهيم ....لقد أمر الله تعالي النار وهو الذي جعلها أداة إحراق أن تكون نسمة هواء عليلة لإبراهيم فتحولت كما أمرت أن تكون ولو قال الله تعالي لها كوني بردا فقط لتجمد إبراهيم من الثلج ولكنها أمرت أن تكون نسمة هواء عليلة وبتسمية هذه الأيام تحولت الي تكييف ....والمثل الثاني ...هو رسول الله صلي الله عليه وسلم وصحابته في غزوة بدر حينما قيل لهم إن قريشا قد جمعت لهم الناس فقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل ...يقول الله تعالي ....الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل ....وكانت النتيجة أنهم بفضل من الله ونعمته عليهم لم يمسسهم سوء ورد الله عنهم كيد أعدائهم ...فيجب علي من بنطق شهادة التوحيد أن يلجأ الي الله في كل أموره وأن يفوض أمره لله وأن يسلم قياده لله فإذا ما فعل هذا جعل الله له من كل ضيق فرج ومن كل غم مخرج ورد عنه كيد أعدائه وزاد له من الخير في الدنيا والآخرة ...وكما وعدت بألا أطيل أختم بفضل شهادة التوحيد عند الموت ويوم القيامة ....قال رسول الله من كان اخر كلامه في الدنيا لا إله إلا الله دخل الجنة ..وقال لقنوا موتاكم لا إله إلا الله ...ويوم القيامة يشفع رسول الله للأمة في أربعة حدود حددت له فيخرجهم من النار ويدخلهم الجنة ...ويقول يارب شفعني فيمن قال لا إله إلا الله ..فيقول له رب العزة هذه ليست لك ..وعزتي وجلالي لأخرجن من النار من قال لا إله إلا الله ....

وأخيرا أسأل رب العرش العظيم أن يتوفني وإياكم علي شهادة التوحيد إنه ولي ذلك والقادر عليه وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


« المقالة السابقة
  • omaymasalem | 2012-06-11
    لا إله إلا الله تعمل في حال الفقر على الصبر والرضا والعمل ، وفي حال الغنى على الشكر والإنفاق في سبيل الله ، وفي كل الأحوال يستطيع الإنسان أن ينطلق بهذا المصباح الذي ينير له الطرقات اللهم ثبتنا بقول لا اله الا الله محمدا رسول الله فى الدنيا والاخرة
  • باحث عن الحق | 2012-02-24

    تساءل فقط أستاذ .. لا أودّ أن تُصنّفني ضمن حزب معيّن أو مذهب مّا لكن ، ألا ترى معي أنّ معنى الشهادة هو الاعتراف المطلق بالله والخضوع له عمليّا لا قولا فقط .. لذا فكيف سيشفع يوم القيامة فيمن ملأ صحائفه بعصيان الله تعالى وتحدّي حدوده ؟  هل قول لا الاه الا الله أهمّ عند الله أم العمل بمقتضاها ؟ 

    إن كان القول وحده كفيل بدخول الجنّة فما فائدة المناهي والتحذيرات من الزنا وشرب الخمر والتعامل بالربا ... لماذا لا يكتفي القرآن بقاعدة واحدة فقط وهي {أكثر من لا الاه الا الله صباح مساء حتى تلقى الله بها .. فتضمن الجنّة} ولا يهمّ بعد ذلك صلّيت أم لا .. سرقت أم لا .. زنيت أم لا ؟ 

    ما رأيك أستاذ ؟

    • محمد محمد قياسه | 2012-02-24
      الحمد لله والصلاة والسلام علي سيدنا رسول الله ...يا أخي لقد قلت في سؤالك الإجابة لأن من قال لا إله إلا الله وعمل بها هذا هو من يضمن الجنة أما عن الشفاعة فهي تشمل أقواما خلطوا عملا صالحا بعمل غير صالح ولذلك يحتاجون الي الشفاعة ولعل فيما ذكرته هو بيان لمدي إتساع رحمة الله فهو الرحيم ورحمته بخلقه أكبر من رحمة الأم برضيعها فهو الرحيم ...والمقام لايتسع للإستفاضة في الرد أكثر من ذلك ...أما أن أصنفك فهذا ليس من شيمتي وأدعو الله تبارك وتعالي أن يرزقني وإياك الهداية والصراط المستقيم
  • محمد محمد قياسه | 2012-01-08
    مقالي الجديد علي موقع المقالات العربية

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق