]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يا أمة يقتلـها جهلـها

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-01-06 ، الوقت: 08:50:57
  • تقييم المقالة:

 

 

موسوعة " الجواهر و الدرر من الوصايا و المواعظ و العبر  "

 

                     

ج 1 / في إصلاح النفس  .

ج 2 / في إصلاح الأسرة.

ج 3 / في إصلاح المجتمع .

ج 4 / في إصلاح العالم.

ج 5 / في إصلاح الكون.

 

 

 

 

 

( يا أمّة يقتلـها جهلـها )

 

 

 

قد قضي الأمر وجفّ القلم

 

اللـه خلاق الورى عادلٌ

 

فلا يلومَنْ غيره من ظلم

 

 يا أمة يقتلـها جهلـها

 

 جهلك لا يشبه جهل الأمم

 

 

 

-------------------------------------------

 

ولي الدين يَكَن

 

(1290 ـ 1339هـ/1873 ـ 1921م) ولي الدين بن حسن سري بن إبراهيم يكن. أديب، شاعر، كاتب عارف بالتركية والفرنسية والإنكليزية واليونانية، تركي الأصل. ولد بالقسطنطينية في 2 المحرم، وجيىء به إلى القاهرة طفلاً، فتوفي أبوه وعمره ست سنوات، فكفله عمه علي حيدر ناظر المالية بمصر، وعلّمه، فمال إلى الأدب وحرر في الصحف وسافر إلى القسطنطينية، وعين عضواً في مجلس المعارف الكبير، ونفي إلى ولاية سيواس، فاستمر إلى أن أعلن الدستور العثماني سنة 1908 م، فانتقل إلى مصر وعاد إلى الكتابة، وعين في وزارة الحقانية المصرية، فأمين سرّ لديوان كبير الأمناء. مرض، فقصد حلوان من ضواحي القاهرة مستشفياً، وتوفي بها في 6 آذار. من آثاره: الصحائف السود، ديوان شعر، وفكاهة ذوي الفطن في شرح عينية أبي الحسن.

 

 

---------------------------------------------------------------

 

 

 

أ. جمال السّوسي / موسوعة " الجواهر و الدرر من الوصايا و المواعظ و العبر  " / 2011   

 

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق