]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بلغ المدى بي كلّ شيء في الهوى

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-01-04 ، الوقت: 01:59:49
  • تقييم المقالة:

 

 

 

موسوعة العشق الخالد 

 

 

مختارات غزليّة

 

 

11 / .....

 

 

 

( بلغ المدى بي كلّ شيء في الهوى ) 

 

 

 

 

غيرت عهدك في الـهوى فتغيرا

ملك الـهوى قلبي وقلبك ما درى

 

  كوني كما أنا في الغرام وفية

لا تهجريني ما خلقت لأهجرا

 

  أصبحت فيك من الولوع بغاية

لو زدت حسناً لا أزيد تحيرا

 

بلغ المدى بي كل شيئ في الـهوى

فإذا اردت زيادة لن أقدرا

 

  يسمو بك الحسن المدل إلى السما

ويمت به الجد المذل إلى الثرى

 

------------------------------------------------------------

 

ولي الدين يَكَن (1290 ـ 1339هـ/1873 ـ 1921م) ولي الدين بن حسن سري بن إبراهيم يكن. أديب، شاعر، كاتب عارف بالتركية والفرنسية والإنكليزية واليونانية، تركي الأصل. ولد بالقسطنطينية في 2 المحرم، وجيىء به إلى القاهرة طفلاً، فتوفي أبوه وعمره ست سنوات، فكفله عمه علي حيدر ناظر المالية بمصر، وعلّمه، فمال إلى الأدب وحرر في الصحف وسافر إلى القسطنطينية، وعين عضواً في مجلس المعارف الكبير، ونفي إلى ولاية سيواس، فاستمر إلى أن أعلن الدستور العثماني سنة 1908 م، فانتقل إلى مصر وعاد إلى الكتابة، وعين في وزارة الحقانية المصرية، فأمين سرّ لديوان كبير الأمناء. مرض، فقصد حلوان من ضواحي القاهرة مستشفياً، وتوفي بها في 6 آذار. من آثاره: الصحائف السود، ديوان شعر، وفكاهة ذوي الفطن في شرح عينية أبي الحسن.

 

  ----------------------------------------------    

 

 

  أ. جمال السّوسي / موسوعة العشق الخالد - مختارات غزلية / شعر 2012

 

   


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق