]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرجع الصرخي .. يا دولة الدواعش ألا تخافون يومًا عَبُوسًا؟!!

بواسطة: معتضد الزاملي  |  بتاريخ: 2016-11-30 ، الوقت: 17:26:28
  • تقييم المقالة:

المرجع الصرخي .. يا دولة الدواعش ألا تخافون يومًا عَبُوسًا ؟!!

بقلم: معتضد الزاملي>>

إن التفكر في أهوال الآخرة يجعل الإنسان يحسن أفعاله وسلوكه ويتجنب سوء العاقبة والمنقلب، ويتفكر في نيل الأجر والثواب وذلك من خلال أفعاله الصالحة في عباداته ومعاملاته في حياته،وهي تكون حرثاً لآخرته وفوزاً له بالجنة وأماناً من سخط الله وعذابه، فالإنسان المؤمن يدرك أن دوره لا يقتصر على اصلاح نفسه فحسب وإنما أن يحب للناس ما يحبه لنفسه.. الأثر الصالح والكلمة الطيبة وطهارة القلب، تركة الإنسان الذي ينتفع بوجوده المجتمع،وهذه هي فرض تعاليم الدين الإسلامي في التعايش على البر والتقوى دون التمييز العنصري والعرقي والديني،ومن يعتدي على الناس ويتهمهم بالسوء ويظن فيهم الظنون الفاحشة فقد خالف صراحة حقيقة الإسلام وابتعد عن الأخلاق الحسنة وارتكب المعاصي والآثام وإن ادعى ذلك من الدين والتدين، لقد انتشرت ثقافة العدوان والتعدي على حقوق الناس بحجج واهية وأشهرها تلك التي تذرعت باسم الدين والطائفة،حتى اتسعت دائرة الفكر التكفيري المخالف لخط الإنسانية والدين الإسلامي الحنيف،لقد دس التكفيريون أفكارهم المسمومة ونواياهم الخبيثة في كتب وعقائد المسلمين وأشاعوا التكفير والبغض والتفرقة بينهم، بل والحكم بقتل من خالفهم الرأي، فاستحلوا الدماء والكرامات والأعراض والأموال،وعاثوا في بلاد المسلمين الفساد، وزين الشيطان لهم أفعالهم القبيحة ونسوا يوماً تشخص فيه الأبصار ولا ينفع فيه إلا من أتى الله بقلب سليم.. فقد حذر المرجع السيد الصرخي التكفيريون التيمية والدواعش من العقائد الفاسدة وعاقبة سوء المنقلب،وذكرهم بيوم الحساب،لعلهم يرجعون إلى رشدهم وإنسانيتهم وبصيرتهم بحقيقة الإسلام الأصيل،بعدما كشف جهل وتدليس ابن تيمية وافترائه على الله والرسول وأهل بيته وصحابته (عليه وعليهم السلام)، وجه المرجع السيد الصرخي كلامه في محاضرته بقوله: يا دولة الدواعش ألا تخافون يومًا عَبُوسًا؟!!( {إِنَّا نَخَافُ مِنْ رَبِّنَا يَوْمًا عَبُوسًا قَمْطَرِيرًا}. الإنسان:10 مقتبس من المحاضرة {{ 9 }} من بحث الدولة.. المارقة...في عصرالظهور...منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلّم) بحوث : تحليل موضوعي في العقائد و التاريخ الإسلامي 25 صفر 1438هـ - 26 _11_2016  المحاضرة التاسعة الدولة..المارقة...في عصر الظهور... منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق