]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرجع الصرخي .. يا تيمية سيكون يومًا عليكم عسيرًا

بواسطة: ضياء الراضي  |  بتاريخ: 2016-11-29 ، الوقت: 20:26:02
  • تقييم المقالة:

المرجع الصرخي .. يا تيمية سيكون يومًا عليكم عسيرًا

 


بقلم ضياء الراضي

 


قال العزيز الجبار بسم الله الرحمن الرحيم : ((الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَٰنِ ۚ وَكَانَ يَوْمًا عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيرًا)) الفرقان: 26
إن التحذيرات القرآنية والوعد والوعيد لمن اتبع هواه وسلك السلوك الخاطئ واتخذ منهجية الضلال والاغواء والتغرير بالناس ومن تسلط عليهم وسفك الدماء وأباح المحرمات كما يحصل اليوم من الدواعش التكفريين فكانت هذه التحذيرات متكررة لغرض التأكيد على أن هذا العذاب وهذه الوعد سوف يحصل لهم ولا مناص منه وقد ذكره الله سبحانه ذلك باليوم أي يوم القيامة ذلك اليوم الذي تقف فيه جميع العباد بين يدي جبار السموات والأرض وسوف تحاسب كل نفس عن كل أفعالها ومنها قوله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم ((وَاتَّقُوا يَوْمًا لَا تَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئًا وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلَا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ} البقرة:(48) وكذلك قوله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم ((هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلِ انْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ)) الأنعام: (158 ) فهذه الشواهد القرآنية والبراهين والحجج الدامغة ما هي للتحذير ولكي يرجع الناس يرد هؤلاء وغيرهم من نسى نفسه من غرته الدنيا وزخرفها الزائل إلى الجادة الحقة وإلى المنهجية التي أرادها الله ورسوله وهي طريق الإسلام طريق الحق طريق الإيثار والمحبة لا دين الدواعش التيمية دين المفخخات والقتل والنهب والسلب وتهجير الناس الأبرياء من دورها وقطع الرقاب رقاب الأبرياء رقاب الشيوخ والنساء والأطفال لمجرد خلاف بسيط في الفكر في المنهج في السوك العام فإن أصحاب هذا المنهج أصحاب هذا الجبروت وهذا الكبرياء والتكبر لهم يوم ولهم موعد مع العزيز المقتدر من بيده الحكم وبيده القدرة وأي يوم ذلك اليوم الذي يصفه الله سبحانه وتعالى تشخص به الأبصار و يقل فيه الناصر والنصير فإن في ذلك اليوم الملك لله سبحانه وتعالى وهو المالك في كل حين وزمان وهنا لا شافع للكافرين لا شافع لهؤلاء الغير منضبطين أين تفرون من هذا اليوم العظيم وأين تذهبون من ذلك اليوم العسير أيها التيمية أيها الدواعش يامن نشرتم الفوضى والظلم يامن حرفتم الحقائق ونشرتم الزيف والافتراء أيها التيمية أيها المشبهة يامن تطاولتم على الذات الإلهية يامن اعتديتم على الرسول وعلى آل الرسول سوف يكون عليكم ذلك اليوم عسيراً وهذا ما أشار له المرجع العراقي العربي الصرخي الحسني مخاطباً هؤلاء التيمية خلال المحاضرة التاسعة من بحثه الموسوم (الدولة..المارقة...في عصر الظهور... منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم) من خلال الآية القرآنية المباركة بقوله

 

 (يا تيمية سيكون يومًا عليكم عسيرًا(الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَٰنِ ۚ وَكَانَ يَوْمًا عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيرًا)


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق