]]>
خواطر :
رأيت من وراء الأطلال دموع التاريخ ... سألته ، ما أباك يا تاريخ...أهو الماضي البعيد...أم الحاضر الكئيب...أو المستقبل المجهول....   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( طاب لى الوجد )

بواسطة: الشاعر : محمد عبد العزيز  |  بتاريخ: 2012-01-03 ، الوقت: 10:18:14
  • تقييم المقالة:
طاب لىَّ الوجدُ 
فصارت أدمعى شلالُ ماء 
فملئى كفيكِ وارتشفى 
علكى تعلمين ما الذى يُبكينى 
أهدرتُ دمعى على فراقكِ 
ومن حولى أحزانُ تعترينى 
ولم تكتفى بؤد قلبى 
بل زَجرتى عشقى وحنينى 
فأىُ فجرِ تطلُبينه 
وقد طمستى نجومَ الليل 
وكأسُ الهوى تهشمَ على يديكى 
فكيف المآبُ وكل دُروبكِ مُغلقةٌ
وامتطى الحزنُ جوادى 
والجرحُ ينزفُ الفِرصَادِ
فكفى عن جفائى أو أقتُلينى 
أياً ما كان 
فقد حان وقتُ فنائى    
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق