]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قضية فصلت فيها محكمة العدل الإلهية ..

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2016-11-25 ، الوقت: 21:00:29
  • تقييم المقالة:

من سجلات المحاكم نعرض قضية حدثت عام 1934 .في إحدي قري الصعيد ..حيث تم تغيير العمدة وأتت الداخلية بعمدة جديد .ولكي يقنع العمدة القديم الداخلية بأن الجديد لايصلح .

إرتكب جريمة قتل وطلبت الداخلية من العمدة الجديد القاتل .ولم يعدم العمدة الجديد الحيلة فلفق القضية لأحد الأشخاص والذي يسكن في أطراف القرية وجهز الشهود والسلاح وحبكت القضية ..وقضت محكمة الجنايات بإعدام الشخص الذي لم يقتل ...وأخذ المحكوم عليه وهو في إنتظار تنفيذ حكم الإعدام بسجن الإستئناف يحكي حكايته للمساجين والحراس وكيف أن العمدة الجديد لفق له القضية حتي لايزاح من العمدية وحفظ جميع من في السجن حكايته ...وجاء يوم تنفيذ حكم الإعدام ...وساق الحراس المحكوم عليه الي غرفة الإعدام وإذا به يقول ..أمنت بعدلك يارب ...فتعجب الحراس وقالوا له لقد أقنعتنا بأنك لم تقتل هذا الرجل ...قال نعم لم أقتله ولكني قتلت أمي منذ خمس سنوات ولم يعرف أحد ..الآن أشنق في قتل أمي ....

إنتبه إن أفلت من العقاب علي جرم فإن رب الناس لايغفل ولاينام ...وهناك محكمة قاضيها الله ..هي محكمة العدل الإلهية ....

  محمد محمد قياسه


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق