]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرجع الصرخي .. معنى {وَذَكِّرْهُمْ بِأَيَّامِ اللَّهِ} في تفسير الجلالين!!!

بواسطة: منتهى الليثي  |  بتاريخ: 2016-11-25 ، الوقت: 18:09:15
  • تقييم المقالة:

يقول الدكتور زغلول راغب النجار عند تطرقه لمعنى أيام الله

( والأيام كلها هي أيام الله, والمقصود هنا بتعبير (الأيام) هو الأحداث الكبرى في حياة الناس من النعم والنقم لأن العبرة من آيات القرآن هي بعموم اللفظ لا بخصوص السبب, ومن أعظم نعم الله- تعالى- على أهل الأرض جميعا كانت بعثة الرسول الخاتم ( صلى الله عليه وسلم ) الذي نحتفل بذكرى ميلاده الشريف في هذا الشهر المبارك, فقد ولد هذا الرسول الخاتم في وقت السحر من ليلة الاثنين الثاني عشر من ربيع الأول سنة (53) قبل الهجرة ). وهو هنا يرى أن معنى أيام الله هي الأحداث الكبرى من النعم والنقم ومن أهمها ولادة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم ). وكذلك فقد ورد في تفسير الجلالين أن أيام الله هي نعم الله وهذا ما بينه المرجع العراقي السيد الصرخي الحسني في محاضرته الثامنة من بحث (الدولة المارقة .. في عصر الظهور ...منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ) حيث قال المرجع (( جاء في تفسيرها: }(وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَى بِآيَاتِنَا) التسع، وقلنا له (أَنْ أَخْرِجْ قَوْمَكَ) بني إسرائيل، (مِنَ الظُّلُمَاتِ) الكفر، (إِلَى النُّورِ) الإيمان، (وَذَكِّرْهُمْ بِأَيَّامِ اللهِ) بنعمه، (إِنَّ فِي ذَلِكَ) التذكير، (لآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ) على الطاعة، (شَكُورٍ) للنعم ))}. ويذكر العلامة الطباطبائي في تفسير الميزان الجزء 12 (لا شك أن المراد بها أيام خاصة، ونسبة أيام خاصة إلى الله سبحانه مع كون جميع الأيام وكل الأشياء له تعالى ليست إلا لظهور أمره تعالى فيها ظهورا لا يبقى معه لغيره ظهور، فهي الأزمنة والظروف التي ظهرت أو سيظهر فيها أمره تعالى وآيات وحدانيته وسلطنته). وإذا كانت أيام الله ( سبحانه وتعالى ) هي النعم والنقم بما هي أحداث كبرى وهي أياماً خاصة أيضاً، فقطعاً يكون من أهم نعم الله تعالى على البشرية هو اليوم الذي يظهر فيه المهدي (عليه الصلاة والسلام ) ويملأ الأرض قسطاً وعدلاً بعد أن ملئت ظلماً وجوراً، حيث ينتشر نور الإسلام وتعم الرحمة الإلهية ويكون الدين لله وتتنعم البشرية بالعدالة الإجتماعية. ويكون يوم ظهور المهدي (عليه السلام) مصداقاً لتفسير أيام الله كونه يعتبر نعمة إلهية لخلاص البشرية والمظلومين وفي نفس الوقت يكون نقمة على الظالمين. فتجتمع في هذا اليوم النعمة والنقمة فالنعمة بلحاظ المظلومين والنقمة بلحاظ الظالمين. وواضح جداً أن هذا اليوم هو من أخص الأيام عند الله سبحانه وتعالى.  الكاتبة منتهى الليثي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق