]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرجع الصرخي يفسدون باسم النبي والصحابة وأمهات المؤمنين والمهدي

بواسطة: منتهى الليثي  |  بتاريخ: 2016-11-23 ، الوقت: 17:36:15
  • تقييم المقالة:
ابتداءً نحن نتحدث عن الفاسدين ، عمن يُفسد وهو ينتسب لهذه الأسماء والرموز الإسلامية ، وهذه إحدى البلايا والأمراض والمصائب التي ابتليت بها الأمة الإسلامية ، فيأتي من يأتي ويلصق نفسه بالعناوين والرموز ويعتبر نفسه المعبر عن هذه الرموز والمتحدث باسمها ويفسد في الأرض باسمها فيستبيح الأعراض والدماء والأموال تحت هذه المسميات ولا من معترض ومن يعترض فسوف يكون من الهالكين ومن المقتولين لأنهم سيعتبرونه مخالفاً لهذه الرموز وطاعناً بها وبقدسيتها ومعترضاً عليها في عملية خداع للسذج من أبناء المجتمع العربي والإسلامي بالرغم أن العقل والنقل ، والقرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة لخير الأنام (صلى الله عليه وآله وسلم) وما ورد عن أئمة أهل البيت (عليهم السلام) وما ورد من سيرة الصحابة الكرام (رضوان الله عليهم) كلها تخالف سيرة هؤلاء المستأكلين من الشيعة والسنة. وفي معالجته القيمة لأمراض الأمة الإسلامية طرح المرجع العراقي السيد الصرخي الحسني هذا المفهوم على أسماع أبناء المجتمع وأوضح في محاضرته الثامنة من بحث (الدولة المارقة .. في عصر الظهور .. منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم) خطورة هذا الأمر بقوله (يفسدون باسم النبي والصحابة وأمهات المؤمنين والمهدي ... المهدي قدوة حسنة، المهدي إنسانية، المهدي عدالة، المهدي رسالة، المهدي جنة، المهدي رحمة، المهدي عطاء، المهدي تقوى وإيثار وأخلاق، أمّا أرفع اسم المهدي وعنوان المهدي وأرتكب المحرمات والفساد وأفسد في الأرض، لا يفرق عن الذي يحمل اسم النبي واسم الخليفة الأول أو اسم الخليفة الثاني أو اسم الصحابة أو اسم أمهات المؤمنين ، فهذا يشوه صورة الإسلام وصورة الصحابة وأمهات المؤمنين والرسالة الإسلامية وذاك أيضًا يشوه صورة الإسلام وأهل البيت والرسالة الإسلامية، لا يوجد فرق بينهم ، هذا معول يهدم وهذا معول يهدم، هذا يخدم الشيطان وأولياء الشيطان والطاغوت وأولياء الطاغوت وذاك أيضًا يخدم الشيطان وأولياء الشيطان والطاغوت وأولياء الطاغوت). وعلى المثقفين من أبناء المجتمع أن يتصدوا لبيان هذه الحقائق التي أشار لها المرجع السيد الصرخي من أجل إنقاذ البقية التي لم تتلطخ أياديهم بالدماء. https://www.youtube.com/watch?v=P1lNFe2n8sc الكاتبة منتهى الليثي
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق