]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

المرجع الصرخي .. يا دولة المارقة سيرى فرعون وهامان وراثة المهدي الإمام المستضعَف!!!

بواسطة: ضياء الراضي  |  بتاريخ: 2016-11-22 ، الوقت: 17:01:33
  • تقييم المقالة:

   المرجع الصرخي .. يا دولة المارقة سيرى فرعون وهامان وراثة المهدي الإمام المستضعَف!!!    بقلم ضياء الراضي   واصل سماحة المرجع الصرخي الحسني بحوثه التحليلية في العقائد والتأريخ الإسلامي التي تبث عبر الانترنت مباشرة كل مساء جمعة وسبت الساعة الثامنة مساءً بتوقيت بغداد ومنها بحثه الموسوم (الدولة..المارقة...في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم) ووضح سماحته العديد من الأمور والنكات الغائبة عن أذهان العديد ومنها كيف بأن الإمام المهدي عليه السلام يمكنه الله آخر الزمان وكيف يتم النور على يده وكيف الله يحقق له حكم الأرض والحصول على الفتح المبين الذي تنعم فيه المعمورة ويسود العدل والمساوات ويحصل النصر المبين والفتح العظيم الذي يترقبه الجميع الذي ينتظره الكل الذي يترقب إليه الأنبياء والأوصياء والحواريون والأئمة الأطهار لأن فيه انتصار الإرادة الإلهية على معسكر الشرك والكفر والضلالة وتحقق الوعد الإلهي على يد صاحب الأمر المهدي المنتظر من ولد فاطمة من أبناء الإمام الحسين عليه السلام ومن النكات التي تطرق لها سماحته خلال محاضرته الثامنة من البحث أعلاه قضية أن هذا التمكين وهذا النصر وهذا الفتح الذي يتحقق على يده سلام الله عليه يراه الجميع كما ذكره المرجع الصرخي وكذلك أهل الظلم والطغيان والافساد ومنهم هامان وفرعون وكيف يرون بأن الأمام المهدي يرث الأرض ويتولى المستضعف أي المهدي الأمور معلقاً سماحته على الآيات (1- 6) من سورة القصص مبين سماحته ومفسراً وموضحاً هذا التمكين و متى يحصل ذلك مع العلم أن لا وجود لهؤلاء وأنهم الآن من العدم وقد أعقبهم الكثير من السلاطين والحكام في بني اسرائيل أو غيرهم فعرج سماحته مبين كيف بأن الله سبحانه وتعالى يرجع هؤلاء وكيف يريهم الذلة والهوان على يد الإمام المهدي عليه السلام ويمكنه منهم وهذا ما أشار له سماحته خلال المحاضرة الثامنة من بحثه الموسوم (الدولة..المارقة...في عصر الظهور... منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم) بقوله : (يا دولة المارقة سيرى فرعون وهامان وراثة المهدي الإمام المستضعَف!!!العنوان الأول: ميِّزوا الفتنة...إيّاكم والفِتنة!!!1..2..6..العنوان الثاني: المارقة والدولة!!!...العنوان السادس: اليوم الموعود...في القرآن:1..2..13..14- البِشارة نَصْرٌ مِنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ.. 15- الإمام المُستضعف الوارث: قال الله (تعالى): {{بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ طسم ﴿1﴾ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ ﴿2﴾ نَتْلُو عَلَيْكَ مِنْ نَبَإِ مُوسَىٰ وَفِرْعَوْنَ بِالْحَقِّ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ﴿3﴾ إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ ۚ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ ﴿4﴾ وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ ﴿5﴾ وَنُمَكِّنَ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَنُرِيَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُمْ مَا كَانُوا يَحْذَرُونَ ﴿6﴾}} القصص، المعنى واضح في التمكين للمستضعفين وإمام المستضعفين (عليه الصلاة والتسليم)، فمتى يحصل هذا التمكين، وعلى يد مَن؟!! ولا يخفى عليكم أنّ فرعون وهامان وجنودهما قد ماتوا قبل التمكين المحدود الذي حصل لاحقًا وحَكَمَ فيه أنبياء وملوك بني إسرائيل، فمتى سيشهد ويرى فرعون وهامان وجنودُهما ما كانوا يحذرون منه مِن نصر الله المُستَضعَفين وتمكينهم في الأرض؟!!) رابط المحاضرة الثامنة (الدولة.المارقة..في عصر الظهور منذ عهد الرسول صلى الله عليه )


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • احمد الكندي | 2016-11-25
    وضح سماحته العديد من الأمور الغائبة عن أذهان العديد ومنها كيف بأن الإمام المهدي عليه السلام يمكنه الله آخر الزمان وكيف يتم النور على يده وكيف الله يحقق له حكم الأرض والحصول على الفتح المبين الذي تنعم فيه المعمورة ويسود العدل والمساوات ويحصل النصر المبين والفتح العظيم لأن فيه انتصار الإرادة الإلهية على معسكر الشرك والكفر والضلالة وتحقق الوعد الإلهي على يد صاحب الأمر المهدي المنتظر من ولد فاطمة من أبناء الإمام الحسين عليه السلام أن هذا التمكين وهذا النصر وهذا الفتح الذي يتحقق على يده سلام الله عليه يراه الجميع كما ذكره المرجع الصرخي وكذلك أهل الظلم والطغيان والافساد ومنهم هامان وفرعون وكيف يرون بأن الأمام المهدي يرث الأرض ويتولى المستضعف أي المهدي الأمور معلقاً سماحته على الآيات (1- 6) من سورة القصص مبين سماحته ومفسراً وموضحاً هذا التمكين و متى يحصل ذلك

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق